المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> المسيرية والدينكا تتبادلان التهديدات بإجراء استفتاء منفصل لمنطقة أبيي

02/10 11:23

سادت حالة من الهدوء الحذر بمنطقة أبيي المتنازع عليها بين جنوب السودان وشماله بعد الاتفاق الذي تم توقيعه بين قبيلتي المسيرية والدينكا نقوك علي خلفية مفاوضات قام بها والي جنوب كردفان أحمد هارون مع سلاطين القبيلتين انتهي إلي وقف أي تصعيد مسلح بين الجانبين حفاظا علي الأمن. وأوضح القيادي بقبيلة الدينكا نقوك ميثيانج في تصريحات لـ"روزاليوسف" ان المفاوضات التي اجريت في مدينة كادوجلي اوقفت الحرب حاليا في المنطقة خاصة بعد ان توافق الطرفان علي أن يدفع كل منهما دية قتل عدد من الذين قتلتهم كل قبيلة من الأخري في العام الماضي. واشار إلي أن من أهم الاجراءات الامنية التي توافقوا عليها هو توزيع السلاح في ابيي بما يضمن عدم العودة الي الحرب حيث شددت المفاوضات علي ان يتراوح عدد قطع السلاح المطلوبة لتأمين مائة رأس ماشية إلي ألف رأس بين قطعتين الي ثلاث قطع. وفي حالة إذا مازادت الماشية علي الف رأس حتي مائة الف تستخدم خمس قطع سلاحاً للتصدي لأي اعتداء علي الماشية خاصة من اللصوص، وبما يضمن في نفس الوقت عدم تصاعد الاشتباكات بين الطرفين مرة أخري. وأوضح القيادي الدينكاوي أن قبيلته عقدت اجتماعا صباح امس في منطقة تجمعها بجنوب منطقة ابيي أو ما يسمي جنوب بحر العرب لبحث تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في المفاوضات ولطمأنة أهل القبيلة علي هدوء الأوضاع. وجدد ميثيانج تحذيره من أي اعتداء للمسيرية قائلا: إن أي خطأ مهما كان يعني اعلان حرب صريح في المنطقة مع القبيلتين. المثير انه رغم ذلك الاتفاق إلا أن القيادي الدينكاوي أكد أنهم سيعلنون عن نتائج استفتاء خاص لهم حول مصير المنطقة التي ينتشرون فيها قبل شهر يونيو الماضي، لافتا إلي انهم جمدوا خطوات ذلك الاستفتاء حتي لا يضر استفتاء الجنوب. ويعكس ذلك تشديدات حكومة الجنوب لقبيلة الدينكا بوقف أي تصعيد علي الأرض أثناء استفتاء ابيي خاصة بعد التصريحات التي ادلي بها الرئيس السوداني عمر البشير وقال فيها إن إعلان انضمام ابيي للجنوب من طرف واحد يعني اعلان حرب مع الشمال. في المقابل هدد مختار بابونمر احد امراء قبيلة المسيرية والمشارك في المفاوضات الاخيرة بإجراء المسيرية استفتاء منفصل علي منطقة ابيي واعلان انضمامها إلي الشمال في حالة إذا ما اقدمت الدينكا علي الاستفتاء الخاص بها دون أن يكون هناك تمثيل للمسيرية. وأوضح بابنمر في تصريحات لـ"روزاليوسف" ان المسيرية منتشرة الآن في شمال بحر العرب بأبيي وأنهم لديهم حق في تلك المنطقة باعتراف الامم المتحدة علي حد قوله. وأضاف انه بعد دفع كل طرف الدية عن قتل ابناء القبيلة الأخري لن يكون هناك سبب واضح للمشاكل أو النزاع بينهما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل