المحتوى الرئيسى

> هيئة مكتب الوطني تتابع مع الحكومة خطتها لحل المشاكل الجماهيرية

02/10 11:23

في اجتماعها الطارئ لمتابعة أحداث الثلاثاء، استعرضت هيئة في ضوء متابعة أمانات المحافظات.. وقد أكدت هيئة المكتب أن الحزب يقدر حرية الرأي والتعبير ويؤمن بحق شباب مصر في أن يعبر بكل الوسائل عن وجهة نظره ومطالبه واحتياجاته، وبقدر التزام الشباب بالتعبير بالطرق السلمية وأن الحزب حريص علي الاستماع للشباب والتفاعل معهم، مضيفًا أن الحزب يثق في قدرته علي إدارة حوار مع الأحزاب السياسية حول القضايا العامة وسياسات الإصلاح. وقال السيد صفوت الشريف الأمين العام للحزب الوطني الديمقراطي بأن هيئة مكتب الحزب تؤكد انحياز الحزب الدائم والمستمر لمطالب الجماهير وتبنيه السياسات التي تخفف من معاناتهم في عدد من القضايا المرتبطة بالحياة اليومية واستمرار دعم الحريات العامة وتوسيع المشاركة السياسة للشباب ليسهموا بشكل فعال في صنع المستقبل، ويري أن من واجبه كحزب سياسي أن يستمع ويتعامل مع احتياجات وتطلعات المواطنين.وأضاف: إن الحزب يتابع مع الحكومة خطتها في معالجة عدد من القضايا المهمة التي كلف بها الرئيس الحكومة والحزب ليعطيها الاهتمام والأولوية والأسبقية التي تستهدف التعامل مع عدد مهم من القضايا التي تشغل فئات الشعب بما يجعلهم قادرين علي مواجهة الحياة كقضايا البطالة والأجور والأسعار والمعاشات، وهو ما تم مناقشته في اجتماع هيئة المكتب مع السيد رئيس الوزراء الأحد، وأن الحزب سوف يستمر في التنسيق مع الحكومة وتوفير الدعم اللازم لها لتنفيذ تكليفات الرئيس. وعبرت هيئة المكتب عن ثقتها في أن شباب مصر ومثقفيها وفئات الشعب أثبتوا وعيهم وحذرهم من استغلال حرية الرأي والتعبير التي اتسمت بالسلمية.. إلي السماح لبعض أصحاب المصالح السياسية أو الراغبين أو الداعين للفوضي وللخروج عن الشرعية الدستورية، ويثق أن لا الشعب أو الشباب ينجح هؤلاء في تحقيق هذا الأمل الأمر الذي أكدته الأحداث في عدد من المواقع. وفي المؤتمر الصحفي الذي أعقب الاجتماع طالب الشريف المواطنين باحترام الشعائر الدينية وأن تتم صلاة الجمعة في جو روحاني وألا يسمحوا لدعاة الفتنة بالتلاعب بالدين، وقال إنه تعبير راق لشباب جميل عبر عن مطالبه بشكل حضاري، وكانوا واضحين بألا يسمحوا بدخول دعاة الفوضي بينهم، وكان شباباً واعياً، بألا يمكن أحد من الخروج عن الشرعية. وأضاف: نحن لا نقلد دولاً أخري ولنا تاريخنا وحضارتنا، وعن تحقيق المطالبات قال الشريف: إن الناس تريد أكثر مما تحقق، وهذا من حقهم ولكن نسعي في حدود الإمكانيات ما لا نستطيع تقديمه، لا أقول إن كل شيء تمام عندنا إصلاحات بنكملها ولازم نكون مصلحين ملبين مطالب الجماهير. ورداً علي أنباء عن تغيير وزاري قال الشريف: لم اسمع عن تعديل وزاري وهذا مسئولية رئيس الجمهورية ونحن دولة مؤسسات ولا تقوم علي ردود أفعال، ورداً عما تردد عن هروب بعض قيادات الدولة إلي الخارج، قال الشريف ضاحكا: الحزب الوطني لا يعرف الهروب وقيادات مصر لا تعرف الهروب وحزبنا وعطاؤنا للوطن وليس علي رءوسنا «بطحة» عشان نهرب وكل ما اشيع عن ذلك يدل علي وجود بعض دعاة الفوضي تروج الشائعات عن هروب طائرات وأموال وسنظل شامخين ونحن رجال الوطن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل