المحتوى الرئيسى

> «قومي حقوق الإنسان» يطالب بقصر مدة الرئاسة علي مرتين وإشراف قضائي كامل علي الانتخابات

02/10 11:23

شدد المجلس القومي لحقوق الإنسان علي أن الظروف الحالية التي مر بها المجتمع المصري تستدعي عمل تغييرات جوهرية وإصلاحات دستورية لإسقاط القيود التي تتعارض مع مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص والسماح لكل من تتوافر فيه شروط الترشح بالتقدم لشغل هذا المنصب الرفيع وتعديل المادة (77) بحيث يتم تحديد مدتين متتاليتين فقط لتولي منصب رئيس الجمهورية. واقترح المجلس في بيان عاجل أصدره عقب خطاب الرئيس حسني مبارك يوم الثلاثاء الماضي بتعديل المادة (88) من الدستور بحيث تضمن نزاهتها الكاملة، مؤكداً ضرورة الأخذ بنظام الانتخاب بالقوائم النسبية علي جميع المستويات لضمان تمثيل عادل لجميع الأحزاب السياسية وخاصة المرأة والأقباط والشباب وكذلك الإسراع بإنهاء حالة الطوارئ. ودعا المجلس إلي تعديل قانوني العقوبات والإجراءات الجنائية المتعلقة بجرائم الإرهاب والبلطجة مع احترام حرية الرأي والتعبير والتظاهر السلمي والقضاء علي جميع أشكال التعذيب الجسدي والنفسي مثنياً علي عودة خدمات شبكة الإنترنت باعتبارها من ضرورات الحياة العصرية. ويشير المجلس في هذا الصدد إلي أنه رغم احتراق مقره في الأحداث الأخيرة، فإنه سيواصل تحمل مسئولياته مؤكداً ضرورة القيام بالتحقيق بشفافية في الظروف والملابسات التي صاحبت الانهيار الأمني وتخلي جهاز الشرطة عن واجباته وما صاحب ذلك من سقوط عدد كبير من القتلي والمصابين وهروب المسجونين وانتشار الحرائق العشوائية التي طالت المحاكم وأقسام الشرطة والمنشآت العامة والممتلكات الخاصة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل