المحتوى الرئيسى

> .. وتجدد الصراع بين الجبهتين بسبب اللائحة الداخلية

02/10 11:23

استمرارًا للمناوشات بين الجبهات الناصرية المتناحرة، بدأت معركة جديدة بين جبهتي: سامح عاشور النائب الأول لرئيس الحزب وأحمد حسن أمينه العام بسبب لائحة الحزب، والتي من المقرر أن يقر التعديلات النهائية عليها خلال المؤتمر العام للحزب والذي أرجأته جبهة عاشور لمدة عام.. وتعقده جبهة حسن خلال شهور. وتأتي الأزمة بسبب رفض مجموعة عاشور بعض التعديلات التي اعدتها جبهة حسن علي اللائحة الداخلية وأبرزها رفضهم لاستمرار صلاحيات رئيس الحزب في يد الأمين العام وكذلك امتعاضهم من عدم تحديد صلاحيات للنائب الأول فضلاً عما اعتبروه خللاً في توزيع مهام قيادات الحزب. ووصف توحيد البنهاوي الأمين العام المساعد بالحزب التعديلات التي ادخلتها جبهة حسن علي اللائحة بأنها تعكس خللاً في صلاحيات عناصر الهيكل التنظيمي للحزب متابعًا: موقع الرئيس لا يمتلك صلاحيات لأنها انتقلت للأمين العام.. وهذا الخلل يتطلب إعادة توزيع الاختصاصات التي ظهرت مطلقة في بعض الأحيان. وهناك من يعطي نفسه حق تمثيل الحزب لدي الجهات الخارجية، رغم أن هذا اختصاص أصيل لرئيس الحزب. ولفت البنهاوي إلي أن جبهته تؤيد استحداث موقع تنظيمي وسيط بين المكتب التنفيذي والأمانة العامة للحزب حتي تضع استراتيجية العمل السياسي والتنظيمي داخل الناصري، مشددًا علي ضرورة استحداث نص في اللائحة يحدد صلاحيات النائب الأول لرئيس الحزب بعد موافقة المؤتمر العام للحزب في ديسمبر 2006 علي استحداث المنصب. وكشف عبد السلام الألفي أمين الشئون المالية عن اعداده تقريرًا حول الأوضاع المالية تمهيدًا لعرضه علي المؤتمر العام للحزب، مشيرًا إلي أن الأوضاع المالية جيدة.. والجهاز المركزي للمحاسبات يراقب كل شيء ويتابعه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل