المحتوى الرئيسى

«ساركوزي»: مساعدتنا للمصريين في كفاحهم الديمقراطي لا يعني التدخل في شؤونهم

02/10 03:22

أعلن الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، الأربعاء، خلال العشاء السنوي للجالية اليهودية في باريس، الذي كان فيه ضيف الشرف، أن «واجب» فرنسا هو «مساعدة» التونسيين والمصريين في كفاحهم الديموقراطي، لكن هذا «لا يعني التدخل في شؤونهم». وقال ساركوزي، أمام ألف شخص، بينهم عدد من الوزراء والمسؤولين السياسيين من اليمين واليسار وشخصيات دينية: «هذه التحركات في تونس ومصر لها بعد تاريخي، فالشعبان، التونسي والمصري، قالا بقوة إنهما يريدان العيش بشكل آخر، وليس لأحد الحق في إدانتهما على ما تحلَّيا به من شجاعة في التعبير». وأشار إلى أن هذه البداية لربيع الشعوب مشجعة؛ لأنها إيجابية ولأنها حقيقية، فالمتظاهرون في تونس أو في مصر لم يرددوا «فليسقط الغرب، فلتسقط أمريكا،أو فلتسقط إسرائيل»، ولم يطالبوا بالعودة إلى ماضي العصر الذهبي للإسلام، ولم يتعرضوا لأية أقلية. وأوضح: «لا أريد أن أتعجل في استخلاص العبر، فمَن يستطيع أن يتكهن بالمراحل المقبلة؟ عانينا كثيرًا في تمييز المراحل السابقة. من بإمكانه أن يستبعد انحرافات حادة أو توتاليتارية؟ لا أحد.. ولكن من واجبنا أن نساعد هذه الحركات، وهذا لا يعني أننا نتدخل في شؤونهم». ورأى ساركوزي أنه «من واجب الشعوب العربية أن تطالب بقيمنا.. فلماذا ما هو جيد بالنسبة لنا يكون محرمًا عليهم؟ باسم أي قدر يكون العالم العربي مستبعدًا من هذه الخطوة المحتومة للشعوب نحو الحرية؟».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل