المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:السودان يتدخل لحماية عملته وسط مخاوف انفصال الجنوب

02/10 01:13

يبدا البنك المركزي ضخ عملات صعبة في السوق الاحد يطرح البنك المركزي السوداني كميات من العملات الاجنبية في السوق لدعم العملة الوطنية. ويعتقد ان اقبالا كبيرا على شراء الدولار في السودان، ما اضعف الجنيه السوداني، ناجم عن مخاوف من تصويت الجنوبيين على الانفصال في يناير/كانون الثاني المقبل. وتوجد اهم احتياطيات النفط السودانية في الجنوب، ويخشى من انه لو انفصل الجنوب سيتضرر اقتصاد الشمال بشدة. الا ان محافظ البنك المركزي السوداني يصر على ان تلك المخاوف مبالغ فيها. والاستفتاء في الجنوب هو جزء من اتفاق سلام انهى حربا اهلية طويلة، الا ان هناك مخاوف من انه قد يؤدي الى تجدد الصراع. وقال البنك المركزي انه سيبدأ في ضخ العملة الصعبة في السوق الاحد. وهدف ذلك هو تعزيز وضع الجنيه السوداني الذي يصل سعره رسميا الى 2.4 جنيه مقابل الدولار، لكنه في السوق السوداء عند 3.1 جنيه للدولار. وفي مقابلة مع بي بي سي قال محافظ البنك المركزي صابر محمد الحسن ان الشمال قادر على تخطى تبعات انفصال الجنوب. واشار الى ان بلاده تتعافى من اثار الازمة العالمية، وسيكون بمقدورها تفادي اثار الانفصال. الا ان مراسل بي بي سي في الخرطوم جيمس كوبنول يقول انه لا يوجد ما يضمن ان ضخ العملة الصعبة سيحقق اهدافه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل