المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:إيران: البنك الدولي ينتهج سلوكا تمييزيا ضدنا

02/10 01:13

البنك يرفض إقراض إيران منذ عام 2005 اتهم وزير الاقتصاد الإيراني شمس الدين حسيني البنك الدولي بانتهاج "سلوك تمييزي" ضد إيران بعدما رفض إقرار معونة تنموية جديدة لبلاده. وفي خطاب أمام جلسة عامة للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، قال حسيني إن المساعدات التنموية والإنسانية ليست ضمن عقوبات الأمم المتحدة التي فرضتها القوى العالمية على إيران للحد من نشاطها النووي. وأضاف أن رفض البنك منذ عام 2005 للنظر بعين الاعتبار لاستراتيجية جديدة للإقراض، تعرف باسم استراتيجية مساعدة الدول، مع إيران يتعارض مع بنود اتفاقية إنشاء مؤسسة الإقراض الدولية. وذكر أن تصرفات البنك الدولي تحرم إحدى الدول الأعضاء من موارد للتنمية. وقال حسيني في اجتماعاته بالبنك الدولي إن مسؤولين أشاروا إلى عقوبات الأمم المتحدة و"الرأي السلبي لبعض الدول" كأسباب لعدم إقراض إيران. ومشيرا إلى بنود باتفاقية إنشاء البنك الدولي، فال حسيني إن البنك الدولي "ممنوع من التدخل بأي شكل في الشؤون السياسية للدول الأعضاء أو التأثر بالميول السياسية للدول الأعضاء". وضغط مشرعون أمريكيون على البنك الدولي، برئاسة الأمريكي روبرت زوليك، لعدم إقراض إيران وهددوا بتعليق التمويل الأمريكي للمؤسسة التي تحارب الفقر إذا تم إقرار إقراض جديد لإيران. ويقول البنك الدولي في موقعه على الانترنت إن قرار مجلس الأمن رقم 1737 (الصادر في مارس/ اذار 2007) ضد إيران، يدعو الدول الأعضاء والمنظمات الدولية للامتناع عن منح تمويلات جديدة لإيران، ويستثني في الوقت نفسه الأنشطة الإنسانية والتنموية التي تقوم بها المؤسسات المالية الدولية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل