المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:إقالة محافظ البنك المركزي في غرب افريقيا

02/10 01:13

يعتقد أن داكوري من المقربين لباغبو قررت مجموعة دول غرب افريقيا اقالة فيليب هنري داكوري محافظ البنك المركزي لدول المجموعة لاتهامه بتحويل مبالغ الى لوران باغبو، الرئيس المنتهية ولايته في ساحل العاج. جاء ذلك خلال اجتماع لدول المجموعة في باماكو عاصمة مالي، وأعرب البيان الصادر عن الاجتماع عن قلقه إزاء ما وصفه بعدم التزام البنك بقرار أصدره الشهر الماضي بعدم الاعتداد بتوقيع باغبو. ويعتقد أن داكوري وهو من ساحل العاج من المؤيدين لباغبو، وسيتولى نائبه منصبه حتى الاتفاق على بديل. وتعذر على داكوري تابلي ممارسة مهامه على رأس البنك المركزي لدول غرب افريقيا والذي يشغله منذ سنتين, وذلك غداة عقوبات اصدرها بحقه الجمعة الاتحاد الاوروبي وتقضي بمنعه من السفر وتجميد ممتلكاته. واخذ عليه تخطيه قرارا صادرا عن وزراء مالية مجموعة دول غرب افريقيا في 23 كانون الاول/ ديسمبر يقضي باعطاء الحسن وتارا، المعترف به دوليا رئيسا لساحل العاج، كامل الصلاحيات لادارة العمليات العائدة لهذه المؤسسة وللبنك المركزي لغرب افريقيا. الا ان نحو 124 الى 207 ملايين دولار سحبت من البنك المركزي لغرب افريقيا لحساب نظام غباغبو منذ ذلك التاريخ. شخص بديل وقد تمت دعوة الحسن وتارا الذي أقر المجتمع الدولي بفوزه بالانتخابات إلى ترشيح شخص بديل لشغل منصب الحاكم المركزي. كذلك قرر الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على المحافظ و دنيس نجبي مدير فرع البنك في ابيدجان عاصمة ساحل العاج. وسيقوم الاتحاد الأوروبي بتجميد أرصدة الشخصين المشار إليهما ويحظر عليهما السفر، وهي الإجراءات المتخذة بحق باغبو الذي يرفض التخلي عن منصب الرئاسة للشخص المعترف دوليا بفوزه بالانتخابات الحسن وتارا، وتطال أيضا 84 من أعوانه بالإضافة الى 11 مؤسسة إقتصادية. وقال وتارا ان البنك كان يدفع أموالا لباغبو مما مكنه من دفع رواتب للجيش والتشبث بالسلطة.ويقيم وتارا واعوانه في فندق ويتدبرون تكاليفهم من خلال الدعم المالي لبعض الدول. وكان وزراء المالية السبعة من دول الاتحاد النقدي لغرب افريقيا قد قالوا في شهر ديسمبر/ كانون أول الماضي انه يجب أن يحصل وتارا على موارد الدولة. ويقول وتارا ان باغبو سحب أكثر من 150 مليون دولار من رصيد الدولة بين 24 ديسمبر/ كانون أول و 17 يناير/ كانون ثاني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل