المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:القاعدة تدعو "للجهاد" بمصر واقامة دولة اسلامية

02/10 01:01

القاعدة تدعو "للجهاد" واقامة حكم اسلامي دعا فرع تابع لتنظيم القاعدة في العراق المتظاهرين المصريين الى تبني نهج "الجهاد" واستبدال الحكم الحالي بنظام حكم اسلامي. ونقل موقع "سايت" المختص بمراقبة المواقع الاسلامية في الانترنت عن تنظيم "دولة العراق الاسلامية" قوله، في بيان بث عبر الانترنت، ان "سوق الجهاد قائم، وان "ابواب الشهادة قد فتحت" في مصر. وقال البيان، المذيل بتوقيع "وزارة الحرب في دولة العراق الاسلامية"، ووجه الى من وصفهم بـ "الاخوة المسلمين في مصر وما حولها"، ان "قتال اعداء الله ومدافعتهم بالنفس والمال في حال الامة اليوم فرض عين على كل رجل مكلف فيكم". يشار الى ان هذا البيان هو اول تصريح يعتقد انه صدر حول احداث مصر من احد التنظيمات التابعة للقاعدة. واضاف البيان قائلا: "ها هو سوق الجهاد قائم تيسرت اسبابه في عقر داركم، وقد فتحت ابواب الشهادة وقدت عقود البيع مع خالق السماوات والارض، فليس للذكر البالغ السليم فيكم عذر". واستطرد البيان قائلا ان "جهادكم اليوم ايها الاخوة نصرة لدين الله، ونصرة للمستضعفين والمظلومين من أهل مصر، ونصرة لاهلكم في غزة، ونصرة لاهلكم في العراق، ونصرة لكل مسلم ناله من ظلم طاغوت مصر واسياده في واشنطن وتل أبيب ما نال". ودعا البيان الى البعد عن ما وصفها بـ "المناهج الجاهلية الخداعة كالعلمانية الخبيثة والديموقراطية الكافرة والوطنية أو القومية الوثنية النتنة، والتي يراد لها ان تسود في ارضكم بعد ان احالها حكام مصر مرتعا لدعاتها حتى كثر اتباعها وزاد خبثهم". ضغوط امريكية وتأتي هذه التطورات في وقت صعدت فيه الولايات المتحدة من ضغوطها على الرئيس مبارك. فقد طالب نائب الرئيس الأميركي جو بايدن نظيره المصري عمر سليمان برفع حالة الطوارئ فوراً. وقال إن ضرب المتظاهرين والصحافيين يجب أن يتوقف، ويجب البدء في عملية فورية باتجاه نقل السلطة. وقال بايدن في اتصال هاتفي مع سليمان إن مطالب المعارضة يمكن أن تلبى عن طريق "مفاوضات ذات معنى" مع الحكومة المصرية. كما أكد ضرورة وإشراك معارضين آخرين في المفاوضات وذلك وفق جدول زمني محدد وخارطة طريق تتيح الانتقال نحو الديموقراطية. وانتقد المتحدث باسم البيت الأبيض تصريحات سليمان التي تحدث فيها عن عدم جاهزية مصر لان تكون دولة ديمقراطية واعتبرها تصريحات غير مفيدة. تطويق البرلمان واعتبر المتحدث ان هذه التصريحات لا تتماشى مع فكرة وضع جدول زمني للاصلاحات في البلاد. الى ذلك طوق مئات المتظاهرين المصريين مباني البرلمان المصري بديوانيه، مجلس الشعب ومجلس الشورى، الاربعاء في اطار احتجاجاتهم الهادفة الى اسقاط نظام حكم الرئيس المصري حسني مبارك. وفيما تحيط تلك المباني مدرعات الجيش المصري، قرر المحتجون الاعتصام جلوسا فارضين طوقا على مبنى مجلس الشعب، حيث ظلت الحركة هناك سلمية من دون وقوع عنف. وقال محمد عبد الله، احد المتظاهرين وعمره 25 عاما، انهم جاؤوا لمنع اعضاء البرلمان من الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم من دخول المبنى، "ونحن مقيمون هنا حتى تتحقق مطالبنا او نموت".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل