المحتوى الرئيسى

غرفة المنشآت السياحية تناشد المطاعم إعادة فتح ابوابها

02/09 23:21

القاهرة - أ ش أناشدت غرفة المنشآت السياحية كافة أعضائها من أصحاب المطاعم السياحية والكافيتريات والمنشآت العائمة والثابتة إعادة فتح أبوابها للجمهور من جديد والعمل على ترسيخ الاستقرار الذي تشهده قطاعات عديدة بمصر.وأكدت الغرفة أن إعادة الفتح للجمهور يعد موقفا وطنيا من قبل المنشآت لبث روح الطمأنينة بين المواطنين وترسيخ الاستقرار ، مطالبة كافة المنشآت حصر الخسائر التى تعرضت لها خلال الأحداث الأخيرة لبدء حوار مع الجهات المختصة بالدولة لبحث سبل تعويض تلك المنشآت.وأكد وجدى الكردانى رئيس مجلس إدارة الغرفة أن الغرفة بدأت بالفعل حوارا مع وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادى وتم الاتفاق على بحث آلية مشتركة بين الوزارة والغرفة باعتبارها ممثلة لأصحاب المنشآت والمطاعم وذلك للوصول إلى صيغة لتعويض أصحاب المنشآت من صندوق الطوارئ.وقال إن الوزيرة وعدت بتحمل الوزارة لجزء من التعويض يماثل نسبة من رواتب العاملين شريطة عدم إستغناء المنشأة أو المطعم عن العمالة، مشيرا إلى أن المنشآت حريصة على الاحتفاظ بالعمالة بعد المستوى المتميز الذي وصلوا إليه بفضل الجرعات المكثفة من التدريب.وأضاف أن هناك لجنة من أعضاء مجلس إدارة الغرفة لمتابعة أحوال المنشآت وتولي الحوار مع الجهات المختلفة ، وأيضا تولي فض المنازعات والخلافات التي تنشب بين أي منشأة والعاملين بها .من جانبه أكد عادل عمر نائب رئيس الغرفة أن الغرفة تلقت بالفعل تقارير حول أوضاع المنشآت والمطاعم السياحية بالعديد من المحافظات ولازالت البيانات تتوالي على الغرفة حول خسائر المنشآت.وأشار إلى أن العدد حتى أمس وصل إلى حوالى 38 منشآة تعرضت للتدمير والنهب والسلب من قبل البلطجية وجاري حصر خسائر تلك المنشآت التي تعد بالملايين، وتراوحت الخسائر ما بين التدمير التام وسلب ونهب محتويات المنشأة مثل ما تم مع كافة محال ومطاعم منطقة الهرم بجانب حرائق جزئية وخسائر متفاوتة ويجري حاليا التنسيق مع المستشار القانوني للغرفة لتعويض تلك المنشآت.اقرأ أيضا:خربوش: إنشاء صندوق لتقديم قروض للشباب بدون فوائد اضغط للتكبير غرفة المنشآت السياحية تناشد المطاعم إعادة فتح ابوابها القاهرة - أ ش أناشدت غرفة المنشآت السياحية كافة أعضائها من أصحاب المطاعم السياحية والكافيتريات والمنشآت العائمة والثابتة إعادة فتح أبوابها للجمهور من جديد والعمل على ترسيخ الاستقرار الذي تشهده قطاعات عديدة بمصر.وأكدت الغرفة أن إعادة الفتح للجمهور يعد موقفا وطنيا من قبل المنشآت لبث روح الطمأنينة بين المواطنين وترسيخ الاستقرار ، مطالبة كافة المنشآت حصر الخسائر التى تعرضت لها خلال الأحداث الأخيرة لبدء حوار مع الجهات المختصة بالدولة لبحث سبل تعويض تلك المنشآت.وأكد وجدى الكردانى رئيس مجلس إدارة الغرفة أن الغرفة بدأت بالفعل حوارا مع وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادى وتم الاتفاق على بحث آلية مشتركة بين الوزارة والغرفة باعتبارها ممثلة لأصحاب المنشآت والمطاعم وذلك للوصول إلى صيغة لتعويض أصحاب المنشآت من صندوق الطوارئ.وقال إن الوزيرة وعدت بتحمل الوزارة لجزء من التعويض يماثل نسبة من رواتب العاملين شريطة عدم إستغناء المنشأة أو المطعم عن العمالة، مشيرا إلى أن المنشآت حريصة على الاحتفاظ بالعمالة بعد المستوى المتميز الذي وصلوا إليه بفضل الجرعات المكثفة من التدريب.وأضاف أن هناك لجنة من أعضاء مجلس إدارة الغرفة لمتابعة أحوال المنشآت وتولي الحوار مع الجهات المختلفة ، وأيضا تولي فض المنازعات والخلافات التي تنشب بين أي منشأة والعاملين بها .من جانبه أكد عادل عمر نائب رئيس الغرفة أن الغرفة تلقت بالفعل تقارير حول أوضاع المنشآت والمطاعم السياحية بالعديد من المحافظات ولازالت البيانات تتوالي على الغرفة حول خسائر المنشآت.وأشار إلى أن العدد حتى أمس وصل إلى حوالى 38 منشآة تعرضت للتدمير والنهب والسلب من قبل البلطجية وجاري حصر خسائر تلك المنشآت التي تعد بالملايين، وتراوحت الخسائر ما بين التدمير التام وسلب ونهب محتويات المنشأة مثل ما تم مع كافة محال ومطاعم منطقة الهرم بجانب حرائق جزئية وخسائر متفاوتة ويجري حاليا التنسيق مع المستشار القانوني للغرفة لتعويض تلك المنشآت.اقرأ أيضا:خربوش: إنشاء صندوق لتقديم قروض للشباب بدون فوائدالقاهرة - أ ش أناشدت غرفة المنشآت السياحية كافة أعضائها من أصحاب المطاعم السياحية والكافيتريات والمنشآت العائمة والثابتة إعادة فتح أبوابها للجمهور من جديد والعمل على ترسيخ الاستقرار الذي تشهده قطاعات عديدة بمصر.وأكدت الغرفة أن إعادة الفتح للجمهور يعد موقفا وطنيا من قبل المنشآت لبث روح الطمأنينة بين المواطنين وترسيخ الاستقرار ، مطالبة كافة المنشآت حصر الخسائر التى تعرضت لها خلال الأحداث الأخيرة لبدء حوار مع الجهات المختصة بالدولة لبحث سبل تعويض تلك المنشآت.وأكد وجدى الكردانى رئيس مجلس إدارة الغرفة أن الغرفة بدأت بالفعل حوارا مع وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادى وتم الاتفاق على بحث آلية مشتركة بين الوزارة والغرفة باعتبارها ممثلة لأصحاب المنشآت والمطاعم وذلك للوصول إلى صيغة لتعويض أصحاب المنشآت من صندوق الطوارئ.وقال إن الوزيرة وعدت بتحمل الوزارة لجزء من التعويض يماثل نسبة من رواتب العاملين شريطة عدم إستغناء المنشأة أو المطعم عن العمالة، مشيرا إلى أن المنشآت حريصة على الاحتفاظ بالعمالة بعد المستوى المتميز الذي وصلوا إليه بفضل الجرعات المكثفة من التدريب.وأضاف أن هناك لجنة من أعضاء مجلس إدارة الغرفة لمتابعة أحوال المنشآت وتولي الحوار مع الجهات المختلفة ، وأيضا تولي فض المنازعات والخلافات التي تنشب بين أي منشأة والعاملين بها .من جانبه أكد عادل عمر نائب رئيس الغرفة أن الغرفة تلقت بالفعل تقارير حول أوضاع المنشآت والمطاعم السياحية بالعديد من المحافظات ولازالت البيانات تتوالي على الغرفة حول خسائر المنشآت.وأشار إلى أن العدد حتى أمس وصل إلى حوالى 38 منشآة تعرضت للتدمير والنهب والسلب من قبل البلطجية وجاري حصر خسائر تلك المنشآت التي تعد بالملايين، وتراوحت الخسائر ما بين التدمير التام وسلب ونهب محتويات المنشأة مثل ما تم مع كافة محال ومطاعم منطقة الهرم بجانب حرائق جزئية وخسائر متفاوتة ويجري حاليا التنسيق مع المستشار القانوني للغرفة لتعويض تلك المنشآت.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل