المحتوى الرئيسى

المصرية للاتصالات تقرر هيكلة الأجور لصغار موظفيها

02/09 19:16

علم "اليوم السابع" أن مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات قرر، فى اجتماعه اليوم، إعادة هيكلة الأجور، والتى تمس صغار الموظفين وليس الكبار، وهو ما يعد أهم بند من مطالب المحتجين، لأنه يخص فئات كبيرة منهم، إضافة إلى إعادة النظر فى عودة بعض الموظفين الذين تم فصلهم من الشركة. وقرر المجلس أيضا تفعيل إدارة عامة لحل مشاكل العاملين، وتخصيص أرقام هاتفية لتلقى شكواهم، وهو أشبه بـ"الكول سنتر"، بهدف تمكين الموظفين من الوصول إلى كبار مسئولى الشركة وسرعة حل مشاكلهم والتواصل معهم. وكان عدد من العاملين بالشركة المصرية للاتصالات قاموا بعمل تظاهرات ووقفات احتجاجية فى عدد من السنترالات، لليوم الثانى على التوالى، فى الدقى ورمسيس والقرية الذكية، رغم رضوخ الشركة لجزء كبير من مطالبهم فى صرف علاوة سنوية 15% لكل العاملين بالشركة بحد أدنى 200 جنيه، وحد أقصى 500 جنيه، اعتباراً من أول مارس، وتثبيت العمالة المؤقتة للشركة خلال عشرة أيام من تاريخه، إضافة إلى زيادة نسبة تعيين أبناء العاملين من 10 إلى 20%. وتتلخص مطالب العاملين بالشركة المصرية للاتصالات فى 9 بنود، وهى إلغاء بند المهارات الخاصة ومعاملة جميع الموظفين تحت بند "موظف بالشركة المصرية للاتصالات"، والقيام بإعادة تدريب وتأهيل موظفى الشركة، ووضع خطة تدريبية لتأهيلهم لاعتلاء المناصب القيادية، وإلغاء بند التمديد والتجديد للمعاشات تحت مسمى "مستشار" بالشركة المصرية للاتصالات، لتحقيق الفرص لأبناء الشركة والحفاظ على أموالها، وتعميم مبدأ الرعاية الصحية تطبيقا لمبدأ المساواة، مثل فودافون مصر وتى أى داتا، وإعادة هيكلة الأجور والمرتبات تحقيقا لمبدأ عدالة التوزيع بين العاملين بالشركة وقيادتها، وتقليل الفارق فى الأجور بين أعلى قيادات وأقل عامل بالشركة والقضاء على الهوة الواسعة بين المرتبات، إضافة إلى إعادة النظر فى بند المكافآت الشهرية تحت أى مسمى وإلحاقها بالمرتب الشهرى، ضمن بند المرتبات الشهرية، وليس حسب الأهواء، وإبعاد أى قيادات غير تخصصية فى مجالها، وإبعاد القيادات الاستنفاذية وتخصيص نسبة من التعيينات لأبناء العاملين. ويتجاوز عدد موظفى الشركة 50 ألفاً بينما يصل عدد عملائها حوالى 10 ملايين، وتمتلك شركات أكسيد وتى أى داتا، وحصة تبلغ نحو 45% من فودافون مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل