المحتوى الرئيسى

نابوليتانو: تهديد الارهاب في أمريكا في أعلى درجاته منذ 2001

02/09 22:50

واشنطن (رويترز) - حذرت وزيرة الامن الداخلي الامريكية جانيت نابوليتانو يوم الاربعاء من أن تهديد الارهاب ضد الولايات المتحدة هو بشكل ما "في أعلى درجاته" منذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر ايلول عام 2001 .وقالت نابوليتانو انه بالاضافة الى تهديدات تنظيم القاعدة الذي كان وراء الهجمات التي وقعت قبل 10 سنوات تواجه البلاد تهديدات جديدة من اولئك الذين يستلهمون افكارهم من التنظيم وكذا ممن هم داخل الولايات المتحدة بالفعل.وأضافت أمام لجنة الامن الداخلي بمجلس النواب "التهديد مستمر في التطور وبشكل ما التهديد اليوم ربما يكون في أعلى درجاته منذ الهجمات التي مر عليها قرابة 10 سنوات."كما قالت في شهادتها للمشرعين أن المسؤولين الامريكيين يعتقدون أنه ربما يكون هناك افراد ممن يريدون تنفيذ هجمات داخل البلاد بالفعل وأنهم "بامكانهم القيام بأعمال عنف بقليل من التحذير او من دونه."وحاول افراد مرتبطون بالقاعدة وطالبان تنفيذ عدة هجمات ضد الولايات المتحدة من بينهم رجل نيجيري حاول نسف طائرة ركاب امريكية بقنبلة خبأها بين طيات ملابسه وشخص اخر خطط للهجوم على شبكة مترو الانفاق في نيويورك.وقالت نابوليتانو "كما قلت من قبل لا يمكننا ضمان الا يكون هناك ابدا هجوم ارهابي اخر ولا يمكننا حبس بلدنا تحت قبة من الزجاج...غير أننا نواصل عمل كل شيء بامكاننا لتقليل خطر الارهاب في بلدنا."وقال رئيس المركز الوطني لمكافحة الارهاب مايكل ليتر أمام اللجنة ان فلول القاعدة المتمركزين في اليمن تحت اسم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب يمثلون في الوقت الحالي اكبر تهديد للولايات المتحدة.وأضاف ليتر أن تنظيم القاعدة الرئيسي الذي يعتقد أنه يختبيء في منطقة الحدود بين باكستان وافغانستان ربما هو في أضعف مراحله منذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر ايلول لكن يظل التنظيم "عدوا عاقد العزم للغاية".وقال "في حقيقة الامر اعتبر القاعدة في جزيرة العرب ووجود (انور) العولقي كزعيم داخل هذا التنظيم على الارجح اخطر تهديد للداخل الامريكي" مشيرا الى أن للتنظيم اتباع كثيرون على شبكة الانترنت.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل