المحتوى الرئيسى
worldcup2018

متظاهرو التحرير يحملون "الليثى" على الأعناق بعد هتافه ضد النظام

02/09 16:24

رغم ما أصاب نجله الذى لا يزيد عمره عن 16 عاماً من طلق مطاطى أصاب حاجبه الأيمن خلال اندلاع يوم الغضب 25 يناير، إلا أن الإعلامى عمرو الليثى أصر على المشاركة فى مظاهرات التحرير التى خرجت لإسقاط النظام، حيث ذهب إلى ميدان التحرير يوم، الاثنين الماضى، لمساندة الشباب المصريين المطالبين بحقوقهم وحقوق شعبهم. وبمجرد دخول الإعلامى عمرو الليثى مقدم برنامج "واحد من الناس" الذى سرعان ما تحول إلى مؤسسة خيرية لمساعدة المحتاجين إلى ميدان التحرير، حتى استقبله محبيه ومشاهدى برامجه المختلفة مثل "اختراق"، و"أنا"، وغيرهم، مما دفعه للهتاف معهم، وإلقاء خطبة تطالب بإسقاط النظام، والتى حمله المتظاهرون على إثرها فوق أعناقهم، حيث ركز الليثى فى خطابه على الإعلام المصرى الذى افتقد المصداقية فى نقل الخبر، مما أعطى مساحة كبيرة لفضائيات عربية لبث ما تريده من أخبار على المشاهد المصرى والعربى والعالمى بشكل عام. يذكر أن ابنة الإعلامى عمرو الليثى هى الأخرى تشارك فى المظاهرات، حيث تجتمع بعدد من صديقاتها من اليوم للآخر لزيارة ميدان التحرير، ومساندة المتظاهرين هناك، ومشاركتهم الهتاف، وتقديم المساعدات المتنوعة لهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل