المحتوى الرئيسى

المالية: احمد عز لا يملك سيارات التاكسي التى يتم تخريدها

02/09 16:23

القاهرة - أ ش أنفى محمد الفار مستشار وزير المالية ما تردد من أن سيارات التاكسى القديمة الموجودة بساحة التخريد على طريق القاهرة الاسكندرية الصحراوى قد اشتراها رجل الأعمال أحمد عز أو أنه مالك للشركة التي رست عليها المزايدة ووصفها بانها عارية تماما من الصحة.وأكد الفار أن سيارات التاكسي القديمة هذه ملك لوزارة المالية باعتبارها الجهة المشرفة على تنفيذ مشروع إحلال التاكسي وقامت بسداد ثمنها لأصحاب تلك السيارات.واشار إلى أن الوزارة تقوم من خلال المزايدة العلنية العامة التي شارك فيها شركات محلية ودولية والسابق طرحها من قبل ببيع تلك السيارات على دفعات شهرية لمصانع التخريد المملوكة للشركات الخاصة الراسي عليها المزايدة.  اقرأ أيضا:أحمد عز ينفي تورطه في قضايا فساد اضغط للتكبير أحمد عز القاهرة - أ ش أنفى محمد الفار مستشار وزير المالية ما تردد من أن سيارات التاكسى القديمة الموجودة بساحة التخريد على طريق القاهرة الاسكندرية الصحراوى قد اشتراها رجل الأعمال أحمد عز أو أنه مالك للشركة التي رست عليها المزايدة ووصفها بانها عارية تماما من الصحة.وأكد الفار أن سيارات التاكسي القديمة هذه ملك لوزارة المالية باعتبارها الجهة المشرفة على تنفيذ مشروع إحلال التاكسي وقامت بسداد ثمنها لأصحاب تلك السيارات.واشار إلى أن الوزارة تقوم من خلال المزايدة العلنية العامة التي شارك فيها شركات محلية ودولية والسابق طرحها من قبل ببيع تلك السيارات على دفعات شهرية لمصانع التخريد المملوكة للشركات الخاصة الراسي عليها المزايدة.  اقرأ أيضا:أحمد عز ينفي تورطه في قضايا فسادنفى محمد الفار مستشار وزير المالية ما تردد من أن سيارات التاكسى القديمة الموجودة بساحة التخريد على طريق القاهرة الاسكندرية الصحراوى قد اشتراها رجل الأعمال أحمد عز أو أنه مالك للشركة التي رست عليها المزايدة ووصفها بانها عارية تماما من الصحة.وأكد الفار أن سيارات التاكسي القديمة هذه ملك لوزارة المالية باعتبارها الجهة المشرفة على تنفيذ مشروع إحلال التاكسي وقامت بسداد ثمنها لأصحاب تلك السيارات.واشار إلى أن الوزارة تقوم من خلال المزايدة العلنية العامة التي شارك فيها شركات محلية ودولية والسابق طرحها من قبل ببيع تلك السيارات على دفعات شهرية لمصانع التخريد المملوكة للشركات الخاصة الراسي عليها المزايدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل