المحتوى الرئيسى

وزيرة التجارة المصرية: مساندة القطاع الإنتاجي أولوية للحكومة

02/09 19:24

محيط ـ مصطفى نجمأعلنت الدكتورة سميحة فوزي وزيرة التجارة والصناعة المصرية أن كل أجهزة الوزارة بكل إمكاناتها تعمل خلال الفترة المقبلة علي مساعدة صناع وتجار مصر والمصدرين لاستعادة معدلات نمو الاقتصاد القومي الي ما قبل 25 يناير الماضي باعتبار ان صناع وتجار ومصدري مصر هم صمام الامان للاقتصاد الوطني في هذه المرحلة الحرجة التي باتت تهدد الاقتصاد الوطني.وأضافت الوزيرة عقب سلسلة من الاجتماعات مع رئيس مجلس الوزراء الفريق احمد شفيق شارك فيها مجلس إدارة اتحاد الصناعات واتحاد الغرف التجارية اليوم، أن استجابة رئيس الوزراء للاجتماع مع ممثلي الصناع والتجار والمصدرين رغم الاحداث الجارية هي رسالة قوية لكل الصناع والتجار والمستثمرين حول توجه وسياسة الحكومة الاقتصادية في الفترة الحالية والتي أكدها شفيق بأنها تتمثل في تقديم كل المساندة من الحكومة للقطاع الانتاجي سواء رجال الصناعة أو التجار أو المصدرين باعتبار أن تقوية ومساندة هذا القطاع يمثل أولوية قصوي للحكومة الحالية.وأشارت إلى أن هذا التوجه يمثل جزءا مهما للحفاظ علي مقدرات مصر الاقتصادية وتلبية طموحات الشباب في الحصول علي فرص عمل بأجور مجزية وكذلك لتحسين مستوي المعيشة مشيرة إلي أن لقاءات رئيس الوزراء مع القطاع الانتاجي بددت مخاوف المنتجين المصريين وزادت من عزمهم واصرارهم علي بذل كل الجهد وتسخير كل امكاناتهم لاستعادة معدلات نمو واداء الاقتصاد المصري الي ما قبل الازمة الراهنة .وأكدت الوزيرة أن رسالة الحكومة الواضحة والقوية في الاصرار علي الاستقرار الاقتصادي أدت إلي تعهد ممثلي صناع وتجار ومصدري مصر أمام رئيس الوزراء ببذل الجهد وتسخير كل امكاناتهم للحفاظ علي مقدرات الوطن الاقتصادية ودوران عملية الانتاج والتصدير بمعدلات ما قبل 25 يناير الماضي كما تعهدوا بالحفاظ علي جميع العمالة في هذه القطاعات وعدم تسريحهم ودفع كامل اجورهم منذ بداية الأزمة .تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 9 - 2 - 2011 الساعة : 4:11 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 9 - 2 - 2011 الساعة : 7:11 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل