المحتوى الرئيسى
worldcup2018

فيسك: الثوار لم يقدروا جيداً قدرة نظام مبارك على البقاء

02/09 14:19

تحت عنوان "3 أسابيع، 16 يوماً، ومع كل ساعة تمر يمد النظام جذوره إلى أعمق"، يحذر الكاتب البريطانى روبرت فيسك، قائلاً: كلما مر مزيد من الوقت سيبحث الرئيس مبارك عن بعض الانتقام من تجدد انفجار الغضب والإحباط. فعلى مدار يومين من استئناف العمل والحياة شبه الطبيعية فى البلاد، كانت الحكومة تحاول تصوير الأوضاع فى مصر على أنها عادت إلى ما كانت عليه من الحكم الاستبدادى. ويضيف" فيسك"، أن النظام ينمى جذوره الحديدية، ويذهب ليقارن الوضع بالنفوذ السورى فى لبنان، فحينما رحلت سوريا عن لبنان فى 2005 اعتقدت بيروت أن تحكم جنود وجهاز استخبارات وطنى لبنانى فى البلاد يكفى لدرء الوجود السورى تماماً، لكن اندهش العالم جميعاً من عمق جذور النفوذ السورى فى البلاد بعد ذلك لتستمر عمليات الاغتيال، وهكذا الحال فى مصر. ويشير فيسك إلى أن المشهد فى ميدان التحرير أمس، الثلاثاء، يثبت أن الثورة مازالت على قيد الحياة وأن الصحوة الوطنية لم تنتهِ بعد، لكن الخطأ الذى وقعت فيه الثورة هى أنها لم تقدر بشكل صحيح قدرة النظام على البقاء وقدرتها على إلهاء الكاميرات ومضايقة الصحفيين، الذين هم الصوت الوحيد للمحتجين، كما لم يتم وضع جدول زمنى للانتفاضة. ويختم الكاتب البريطانى المخضرم، مؤكداً أن الأظافر الحديدية للنظام المصرى متغلغلة منذ زمن بعيد فى رمال الوطن، فهى أعمق من الأهرامات وأقوى من الأيدولوجية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل