المحتوى الرئيسى

خطف ناقلة نفط عملاقة في طريقها الى الولايات المتحدة قبالة عمان

02/09 20:55

لندن/أثينا (رويترز) - خطف مسلحون يعتقد انهم قراصنة صوماليون يوم الاربعاء ناقلة نفط كانت في المحيط الهندي في طريقها الى الولايات المتحدة حاملة ما قيمته قرابة 200 مليون دولار من النفط الخام في واحد من اكبر حوادث الخطف في المنطقة حتى الان.وكانت الناقلة ايرين التي يبلغ طولها ثلاثة اضعاف طول ملعب كرة القدم وتقل طاقما يتالف من 25 فردا تحمل ما يقرب من مليوني برميل من النفط او قرابة واحد على خمسة من الواردات الامريكية اليومية من النفط الخام.وجاء الحادث بعد يوم من خطف ناقلة ايطالية تحمل ما تزيد قيمته على 60 مليون دولار من النفط الخام على ايدي قراصنة صوماليين فيما شدد مخاوف صناعة النفط من " افلات زمام السيطرة" على أنشطة القرصنة.وقالت شركة اينيسل التي يقع مقرها في اليونان والتي تتولى تشغيل الناقلة في بيان تلقت رويترز نسخة منه "هاجم مسلحون الناقلة صباح اليوم... ليس هناك اتصال مع الناقلة في الوقت الحالي."وقالت الكوماندر سوزي طومسون المتحدثة باسم القوة البحرية المتعددة الجنسيات التي تكافح القرصنة في المنطقة ان الناقلة التي يبلغ طولها 333 مترا خطفت على بعد 20 ميلا قبالة ساحل عمان ومن المرجح ان تعرضت لهجوم قراصنة صوماليين. واضافت "لا يمكننا سوى التكهن بالمكان الذي تؤخذ اليه السفينة."وحذرت اتحادات صناعة النقل من ان ما يزيد على 40 في المئة من النفط العالمي المنقول بحرا الذي يمر من خلال خليج عدن وبحر العرب عرضة لخطر القراصنة الصوماليين الذين تتسع دائرة نشاطهم لتشمل باستمرار اماكن أبعد داخل البحر عن سواحلهم ولفترات أطول مستخدمين سفنا أساسية تنطلق منها هجماتهم.وقال جون دريك كبير محللي المخاطر في شركة ايه كيه ئي المحدودة للامن ان نشاط القراصنة قبالة سواحل عمان لم يبدا الظهور الا في 2009.وقال "هذا مبعث قلق على المستوى الاستراتيجي لانه يتعلق بالملاحة الى الخليج العربي/الفارسي ومنه. وهذه المنطقة ايضا ليس بها وجود بحري كبير كما هو الحال في خليج عدن."وخطف قراصنة ناقلة نفط ايطالية في المحيط الهندي أمس الثلاثاء مستخدمين بنادق الية وقذائف صاروخية وتوجهوا بها صوب الصومال.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل