المحتوى الرئيسى

قاعدة العراق تحاول ركوب موجة "ثورة مصر"

02/09 12:40

بغداد – أف ب : دعا تنظيم "دولة العراق الإسلامية" المرتبط بالقاعدة المتظاهرين المصريين إلى الجهاد وإقامة نظام حكم إسلامي. فيما أعلن اللواء عمر سليمان أن عناصر متشددة تابعة للقاعدة كانت من بين الفارين من السجون الشهر الماضي.   ونقل موقع "سايت" المتخصص في متابعة بيانات تنظيم القاعدة "سوق الجهاد قائم في مصر وأبواب الشهادة قد فتحت". وحمل البيان توقيع "وزارة الحرب في دولة العراق الإسلامية" وتضمن رسالة موجهة إلى "الأخوة المسلمين في مصر وما حولها". وجاء في البيان أن "قتال أعداء الله ومدافعتهم بالنفس والمال في حال الأمة اليوم فرض عين على كل رجل مكلف فيكم، وها هو ذا سوق الجهاد قائم تيسرت أسبابه في عقر داركم، وقد فتحت أبواب الشهادة وقدت عقود البيع مع خالق السماوات والأرض، فليس للذكر البالغ السليم فيكم عذر". وقال البيان "إن عدوكم الذي تواجهونه عدو فاجر دنئ لم يرقب في مؤمن إلاً ولا ذمة، حارب الله واستهزأ بدينه، ووالى أعداءه ونكل بأوليائه ومكن لأهل الخنا والزنا والرذيلة، واستباح الدماء والأعراض والأموال، وامتد كفره وأخذ ظلمه وفجوره مداه". وأضاف أن النظام المصري "قد جاء يوم حسابه وانكسر ظهره أو يكاد"، في إشارة إلى التظاهرات الحاشدة التي تشهدها شوارع المدن المصرية منذ أيام وتطالب بسقوط نظام الرئيس حسني مبارك. في ذات السياق، قال اللواء عمر سليمان نائب مبارك "إن بعض الفارين من السجون ينتمون إلى تنظيمات جهادية لم تغير أفكارها ولم توافق على نبذ العنف". وقال سليمان، لرؤساء تحرير الصحف المصرية، إن جهاز المخابرات الذي تولى رئاسته لسنوات بذل جهدا " لتسلم هؤلاء من الخارج وهم مرتبطون بقيادات خارجية، خاصة تنظيم القاعدة." وأضاف سليمان أن من بين الهاربين سجناء "لم يوافقوا على مبادرة وقف العنف وما زالوا مقتنعين بأن المجتمع كافر وهذا تهديد كبير للمجتمع."   اذا اعجبك محتوى المقال يمكنك مشاركته عبر         التعليقات (0) الإسم البريد الإلكتروني العنوان التعليق أضف تعليق برجى تفعيل الجافا سكريبت للإرسال التعليق jc_loadUserInfo();

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل