المحتوى الرئيسى

خبراء : القرارات الاحترازية ضرورية للحد من خسائر الأسهم

02/09 10:14

القاهرة - اتجهت آراء خبراء البورصة المصرية نحو أهمية اتخاذ عدد من الاجراءات الاحترازية للحد من خسائر السوق المتوقعة عند استئناف التداول تتضمن تعديلات في إجراءات شراء أسهم الخزينة وتعديل الحد الذي يتم عنده وقف التداول سواء على المؤشر أو السهم وذلك لتفادي الانهيار فضلا عن احتمال تقليص عدد ساعات التداول و ايقاف العمل بنظام الجلسة الاستكشافية مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية الغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع .من جانبه أكد وائل عنبة رئيس مجلس ادارة شركة الاوائل لادارة المحافظ على ان العائد الاقتصادى من وراء الاسعار المتوقعة بعد عودة التداولات فى البورصة المصرية ستكون اعلى من المخاطرة الساسية المتوقعة مشيرا الى أن السوق سوف يشهد تحسنا فى أداء خصوصا بعدما وصلت أسعار جميع الأسهم إلى مستويات متدنية جدا وهو ما يعد فرصة جيدة للشراء.إجراءات مطلوبةوأشار عنبة إلى أن ادارة البورصة يجب تتخذ اجراءت غير عادية فى الفترة المقبلة للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية لمدة شهر على الاقل بغرض تخفيف بعض الضغوط علي عمل هذة الشركات خلال الفترة الحالية والغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع.وشدد عنبة على اهمية عرقلة عملية الاربيتراج من اجل تخفيض الضغوط البيعية على الاسهم المصرية كما طالب البنوك والمؤسسات بضرورة العمل على مساندة السوق. وعن استمرار ايقاف التعامل بالبورصة المصرية أفاد عنبة لمعلومات مباشر بأنه قرار ايجابيا حتى يستقر سعر الصرف ومنع الضغوط البيعية على الاسهم فى الفترة التى لاتزال تعمل البنوك فيها باقل من طاقتها فضلا عن الانتظار حتى تستقر التحويلات وافتتاح كافة الفروع.أهمية التنسيقومن جانبه أكد هانى سرى الدين رئيس مجلس ادارة هيئة سوق المال السابق على اهمية التسيق الكامل والتواصل اللحظى بين البورصة وهيئة الرقابة المالية وكافة المتعاملين فى السوق المصري حتى لانتركهم فريسة للاشاعات مشيرا الى ان استمرار ايقاف التعامل بالبورصة فى الوقت الراهن ضرورة لارتباطة بالعمل المصرفى مطالبا ادارة البورصة بضرورة الافصاح بشكل تفصيلى عن المواعيد والحد الادنى لغلق التداول ليتم تغيير الحدود السعرية إلى ?5? فى حالة الانخفاض مع عدم وضع سقف للارتفاع للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات . وشدد سري الدين على اهمية الحد من ساعات التداول لمنع المضاربات و تسهيل عمليات شراء اسهم الخزينة في فترة البداية بحيث تشمل زيادة في فترة الاحتفاظ بالاسهم مع الاسراع في طلبات الموافقة بالشراء .مضيفا ان الشعب المصرى لدية شغور طاغى بالتوحد الكامل مع ضرورة استثماره لدعم الشركات القومية والفاعلة وتجنب التكالب على الدولار والسحب غير المبرر وعدم الضغط على الجهاز المصرفي لان الاستقرار الاقتصادي يساعد على سرعة الاصلاح والذى يتوقف على الالتزام السياسي لاعطاء احساس بالاستقرا والامل.استمرار الإغلاقومن جانبه أكد محمد ماهر العضو المنتدب لشركة برايم على ضرورة استمرار اغلاق البورصة لحين تهدئة الاوضاع السياسية نهائيا حتى لا تنهار الاسهم مشيرا الى ان اندفاع المستثمرين وراء الشائعات وقيامهم ببيع عشوائى لما فى حوزتهم من اسهم فى بداية عودة التداولات سوف يكبدهم خسائر ضخمة يقابلها مكاسب للمضاربين والمتلاعبين.المصدر: جريدة البيان الإماراتية اضغط للتكبير خبراء : القرارات الاحترازية ضرورية للحد من خسائر الأسهم القاهرة - اتجهت آراء خبراء البورصة المصرية نحو أهمية اتخاذ عدد من الاجراءات الاحترازية للحد من خسائر السوق المتوقعة عند استئناف التداول تتضمن تعديلات في إجراءات شراء أسهم الخزينة وتعديل الحد الذي يتم عنده وقف التداول سواء على المؤشر أو السهم وذلك لتفادي الانهيار فضلا عن احتمال تقليص عدد ساعات التداول و ايقاف العمل بنظام الجلسة الاستكشافية مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية الغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع .من جانبه أكد وائل عنبة رئيس مجلس ادارة شركة الاوائل لادارة المحافظ على ان العائد الاقتصادى من وراء الاسعار المتوقعة بعد عودة التداولات فى البورصة المصرية ستكون اعلى من المخاطرة الساسية المتوقعة مشيرا الى أن السوق سوف يشهد تحسنا فى أداء خصوصا بعدما وصلت أسعار جميع الأسهم إلى مستويات متدنية جدا وهو ما يعد فرصة جيدة للشراء.إجراءات مطلوبةوأشار عنبة إلى أن ادارة البورصة يجب تتخذ اجراءت غير عادية فى الفترة المقبلة للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية لمدة شهر على الاقل بغرض تخفيف بعض الضغوط علي عمل هذة الشركات خلال الفترة الحالية والغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع.وشدد عنبة على اهمية عرقلة عملية الاربيتراج من اجل تخفيض الضغوط البيعية على الاسهم المصرية كما طالب البنوك والمؤسسات بضرورة العمل على مساندة السوق. وعن استمرار ايقاف التعامل بالبورصة المصرية أفاد عنبة لمعلومات مباشر بأنه قرار ايجابيا حتى يستقر سعر الصرف ومنع الضغوط البيعية على الاسهم فى الفترة التى لاتزال تعمل البنوك فيها باقل من طاقتها فضلا عن الانتظار حتى تستقر التحويلات وافتتاح كافة الفروع.أهمية التنسيقومن جانبه أكد هانى سرى الدين رئيس مجلس ادارة هيئة سوق المال السابق على اهمية التسيق الكامل والتواصل اللحظى بين البورصة وهيئة الرقابة المالية وكافة المتعاملين فى السوق المصري حتى لانتركهم فريسة للاشاعات مشيرا الى ان استمرار ايقاف التعامل بالبورصة فى الوقت الراهن ضرورة لارتباطة بالعمل المصرفى مطالبا ادارة البورصة بضرورة الافصاح بشكل تفصيلى عن المواعيد والحد الادنى لغلق التداول ليتم تغيير الحدود السعرية إلى ?5? فى حالة الانخفاض مع عدم وضع سقف للارتفاع للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات . وشدد سري الدين على اهمية الحد من ساعات التداول لمنع المضاربات و تسهيل عمليات شراء اسهم الخزينة في فترة البداية بحيث تشمل زيادة في فترة الاحتفاظ بالاسهم مع الاسراع في طلبات الموافقة بالشراء .مضيفا ان الشعب المصرى لدية شغور طاغى بالتوحد الكامل مع ضرورة استثماره لدعم الشركات القومية والفاعلة وتجنب التكالب على الدولار والسحب غير المبرر وعدم الضغط على الجهاز المصرفي لان الاستقرار الاقتصادي يساعد على سرعة الاصلاح والذى يتوقف على الالتزام السياسي لاعطاء احساس بالاستقرا والامل.استمرار الإغلاقومن جانبه أكد محمد ماهر العضو المنتدب لشركة برايم على ضرورة استمرار اغلاق البورصة لحين تهدئة الاوضاع السياسية نهائيا حتى لا تنهار الاسهم مشيرا الى ان اندفاع المستثمرين وراء الشائعات وقيامهم ببيع عشوائى لما فى حوزتهم من اسهم فى بداية عودة التداولات سوف يكبدهم خسائر ضخمة يقابلها مكاسب للمضاربين والمتلاعبين.المصدر: جريدة البيان الإماراتية القاهرة - اتجهت آراء خبراء البورصة المصرية نحو أهمية اتخاذ عدد من الاجراءات الاحترازية للحد من خسائر السوق المتوقعة عند استئناف التداول تتضمن تعديلات في إجراءات شراء أسهم الخزينة وتعديل الحد الذي يتم عنده وقف التداول سواء على المؤشر أو السهم وذلك لتفادي الانهيار فضلا عن احتمال تقليص عدد ساعات التداول و ايقاف العمل بنظام الجلسة الاستكشافية مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية الغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع .من جانبه أكد وائل عنبة رئيس مجلس ادارة شركة الاوائل لادارة المحافظ على ان العائد الاقتصادى من وراء الاسعار المتوقعة بعد عودة التداولات فى البورصة المصرية ستكون اعلى من المخاطرة الساسية المتوقعة مشيرا الى أن السوق سوف يشهد تحسنا فى أداء خصوصا بعدما وصلت أسعار جميع الأسهم إلى مستويات متدنية جدا وهو ما يعد فرصة جيدة للشراء.إجراءات مطلوبةوأشار عنبة إلى أن ادارة البورصة يجب تتخذ اجراءت غير عادية فى الفترة المقبلة للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات مع عدم الزام شركات السمسرة بتقديم بيان الملاءة المالية لمدة شهر على الاقل بغرض تخفيف بعض الضغوط علي عمل هذة الشركات خلال الفترة الحالية والغاء العمل بنظام البيع و الشراء في ذات الجلسة لحين استقرار الاوضاع.وشدد عنبة على اهمية عرقلة عملية الاربيتراج من اجل تخفيض الضغوط البيعية على الاسهم المصرية كما طالب البنوك والمؤسسات بضرورة العمل على مساندة السوق. وعن استمرار ايقاف التعامل بالبورصة المصرية أفاد عنبة لمعلومات مباشر بأنه قرار ايجابيا حتى يستقر سعر الصرف ومنع الضغوط البيعية على الاسهم فى الفترة التى لاتزال تعمل البنوك فيها باقل من طاقتها فضلا عن الانتظار حتى تستقر التحويلات وافتتاح كافة الفروع.أهمية التنسيقومن جانبه أكد هانى سرى الدين رئيس مجلس ادارة هيئة سوق المال السابق على اهمية التسيق الكامل والتواصل اللحظى بين البورصة وهيئة الرقابة المالية وكافة المتعاملين فى السوق المصري حتى لانتركهم فريسة للاشاعات مشيرا الى ان استمرار ايقاف التعامل بالبورصة فى الوقت الراهن ضرورة لارتباطة بالعمل المصرفى مطالبا ادارة البورصة بضرورة الافصاح بشكل تفصيلى عن المواعيد والحد الادنى لغلق التداول ليتم تغيير الحدود السعرية إلى ?5? فى حالة الانخفاض مع عدم وضع سقف للارتفاع للحد من مخاطر زيادة البيع العشوائي خاصة في فترة بدء التداولات . وشدد سري الدين على اهمية الحد من ساعات التداول لمنع المضاربات و تسهيل عمليات شراء اسهم الخزينة في فترة البداية بحيث تشمل زيادة في فترة الاحتفاظ بالاسهم مع الاسراع في طلبات الموافقة بالشراء .مضيفا ان الشعب المصرى لدية شغور طاغى بالتوحد الكامل مع ضرورة استثماره لدعم الشركات القومية والفاعلة وتجنب التكالب على الدولار والسحب غير المبرر وعدم الضغط على الجهاز المصرفي لان الاستقرار الاقتصادي يساعد على سرعة الاصلاح والذى يتوقف على الالتزام السياسي لاعطاء احساس بالاستقرا والامل.استمرار الإغلاقومن جانبه أكد محمد ماهر العضو المنتدب لشركة برايم على ضرورة استمرار اغلاق البورصة لحين تهدئة الاوضاع السياسية نهائيا حتى لا تنهار الاسهم مشيرا الى ان اندفاع المستثمرين وراء الشائعات وقيامهم ببيع عشوائى لما فى حوزتهم من اسهم فى بداية عودة التداولات سوف يكبدهم خسائر ضخمة يقابلها مكاسب للمضاربين والمتلاعبين.المصدر: جريدة البيان الإماراتية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل