المحتوى الرئيسى

بان كي مون: الشعب المصري ينتظر إصلاحات جريئة

02/09 04:42

اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة الثلاثاء أن الشعب المصري محبط وينتظر «إصلاحات جريئة» ولكنه عاد إلى دعوته لمرحلة انتقالية فورية على رأس الدولة المصرية. وقال خلال مؤتمر صحفي «أولا، في الوقت الذي تتواصل فيه التظاهرات والمحادثات، أدعو جميع الأطراف إلى تحاشي القيام بأعمال عنف وضمان حرية التعبير والإعلام». وأضاف «ثانيا، الشعب المصري هو بكل وضوح محبط ويطالب بإصلاحات جريئة، ويعود إلى القادة المصريين، وكما إلى قادة دول أخرى في العالم، الاستماع بانتباه إلى المطالب المشروعة وتطلعات شعوبهم». وأوضح «ثالثا، أن عملية انتقالية سلمية ومنظمة أمر حاسم، آمل أن يؤدي حوار صادق بين القادة والشعب إلى إطلاق مثل هذه العملية». وقال بان كي مون أيضا إنه يعود كليا للشعب المصري تحديد مستقبله. وتعرض الأمين العام للأمم المتحدة لانتقادات من سفير مصر في الأمم المتحدة وسفيري الصين وروسيا لدعوته الأسبوع الماضي بضرورة البدء بمرحلة انتقالية فورا في مصر. وكان بان كي مون قال الخميس في لندن إن «مرحلة انتقالية سلمية يجب أن تبدأ الآن». وأوضح الثلاثاء أنه التقى سفير مصر في الأمم المتحدة ماجد عبد العزيز وأن كلاهما «أوضح مواقفه». وأضاف «اعتقد انه كان هناك سوء تفاهم» بالنسبة لهذه التصريحات السابقة. وأشار إلى أنه «من الأفضل أن تبدأ المرحلة الانتقالية باكرا» مضيفا أنه يعود للشعب المصري أن يقرر كيفية تحقيقها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل