المحتوى الرئيسى
alaan TV

حملة على فيسبوك ضد سماح أنور بعد مطالبتها الدوالة بضرب المحتجين بالطائرات والقنابل

02/09 04:13

غزة - دنيا الوطن تحولت الممثلة المصرية سماح أنور الي وجه مكروه في الشارع بعد تصريحاتها لإحدى قنوات التلفزة المصرية والتي دع خلالها إلى "حرق كل المتظاهرين بميدان التحرير" لأنهم "خربوا البلد." وقالت أنور في تعليقاتها التي تناقلتها الصحف باستغراب، إن على الدولة أن تطلب بضرب المحتجين "بالطائرات والقنابل والسلاح النووي وعدم التأخر من أجل إنقاذ مصر." وجاء الرد على شكل موجة هائلة من التعليقات الغاضبة والتهديدات الصريحة لأنور استهدفت صفحة مخصصة لمحبيها على موقع التواصل الإجتماعي facebook احتوت على الكثير من التهديدات والشتائم.. وارتفع عدد المشاركين في الصفحة خلال يومين إلي 366 عضوا من اجل الرد على تصريحاتها التي رأها كثير من المصريين غير لائقة.. فيما نشر السينمائيون المصريون المعتصمون في ميدان التحرير بيانا وقّع عليه 109 فنانون. وورد في بيان الفنانين: "نحن السينمائيون المعتصمون في ميدان التحرير كجزء من ثورة الشعب المصري، نعلن أننا مستمرون في اعتصامنا حتى يحقق الشعب المصري جميع مطالبه الأساسية والتي في مقدمتها إسقاط النظام بكل رموزه وعلى رأسهم الرئيس. وأن الشرعية الوحيدة هي شرعية الثورة المصرية العظيمة في شتى أرجاء الوطن والتي يرمز لها اعتصام ميدان التحرير." ومما جاء على الردود في الصفحة ما كتبته آمال أفغاني، التي قالت: "حسبي الله ونعم الوكيل فيك، عاوزة تحرقي ولادنا اللي زي الشمس في البرد وزي النجوم في عز الظلام - إن شاء الله ربنا يورينا فيك يوم ويتحرق قلبك زي ما نفسك تحرقي قلب أمهاتهم وأبائهم عليهم، وربنا يرد كيدك في نحرك - آمين." فيما قال سامر المنان :" صدقينى شوفيلك بلد تانى غير مصر من دلوقتى احسن ليكى". فيما اضاف ابوعبدالله :" الحمد لله الذي حقق الحلم في هذه الثورة العظيمة لتحرير العالم العربي من أشباه نظام حسني ولكي تنفث أحقادها على هؤلاء لأبطال الذين يسطرون التاريخ المشرق بدمائهم ويحتفلون بعهد جديد وليس من الغريب أن يظهر من بينهم بعض المندسين والإنتهازيين من الخونة لهذا الوطن كهذه المجرمة التي تستمتع بما يعانيه هذا الشعب الجبار من البؤس". أما علاء أنصاري فكان أكثر حدة تجاه الممثلة وقال:" مش غريب عليكى اصلا لانك شخصية مكروهة من كل اللى حواليكى ومفيش حد بيحبك". كما أنشأ مصريون آخرون صفحات معارضة لصفحة محبي سماح أنور وعدد اخر من الفنانين الذين وقفوا في صف الحكومة، فكتب وليد فاروق بيانا في صفحة سماها "ماذا تستحق هذه البلد" مطالبا أن تكون الصفحة قائمة سوداء للفنانين الذين عارضوا الثورة.. قائلا :" أنا أهنأ الفنانه سماح أنور بوجودها في أول القائمه السوداء لمنافقي النظام ومن سوف يتم معاقبتهم إجتماعياً عن قريب إنشاء الله وهذه القائمه يا سادة هي القائمه التي سوف نضع فيها بموافقه شعبيه رموز نفاق النظام القديم من فنانين وصحفيين ولاعبي كرة القدم كل من كنا نحبه و نعزه وتخيلنا أن حبه لمصر أكثر منا ولكن أتضح من أول يوم للأزمه يوم 25 يناير أنهم كانوا جميعاً ينافقون من أجل مصلحتهم الخاصه. ودعا كل المصريين للبدء في هذا المشروع كمشروع قومي لمحاربة المنافقين فمثلاً الفنان عادل إمام والذي تحدث ثلاث مرات كل مرة تبعاً لتطورات المظاهرات حتي أنه كذب الكلام الذي قيل عن لسانه وسمعناه جيداً منه شخصياً, وأيضا زينة الفنانة الشابة المحترمة التي خرجت في مظاهرات أمام مبني ماسبيرو أقل ما يقل عنها (رخيصه) أقصد المظاهرات المؤيدة للنظام طبعاً وتامر حسني الذي أدعي أنه كان خارج مصر و قد تحدث أيضاً بطريقه سيئه جداً عن المتظاهرين في بداية الأمر والفنانة هالة صدقي كذلك وأيضاً كل رؤساء تحرير الجرائد القوميه مثل أسامه سرايا وكل من تخاذل عن تشجيع هؤلاء الشباب المحترمين. وأضاف وليد على صفحته يجب علي الشعب المصري أن يفرز المحترمين والمحبين لبلدهم ومصلحة بلدهم وأن نترك هذا التشجيع و الحب لهذه الحفنه من الفنانين المنافقين ولاعبي الكره الذي لم يظهر منهم غير نادر السيد وهادي خشبه في ميدان الشهداء الشرفاء. يجب أن نستيقظ لمستقبل هذا البلد فمصر الأن تحتاج إلي بناء وعمل وجهد وتحتاج كل مبلغ و كل حماس لبنائها بيد شبابها المحترمين ورجوعنا لتشجيع هؤلاء المنافقين في جميع المجالات مرة ثانية لن يجلب لنا غير الفقر الثقافي والتغييب الفكري ونحن في أشد الحاجة الأن للقادرين على مساعدة هذا البلد ولنطرد حفنة الراقصين المنافقين من حياتنا الأن و لنبدأ حياه جديده".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل