المحتوى الرئيسى

احتراق أقسام الجيزة‮.. ‬و29‮ ‬سيارة وهروب جميع المساجين

02/08 22:27

كتبت‮ - ‬سامية فاروق‮:‬ قام فريق من وكلاء نيابات جنوب الجيزة بإشراف المستشار مجاهد علي‮ ‬مجاهد المحامي‮ ‬العام الأول لنيابات جنوب الجيزة بمعاينة أقسام الشرطة التي‮ ‬تم حرقها وتخريبها أثناء أحداث‮ ‬25‮ ‬يناير‮.‬ حيث انتقل من نيابة بولاق الدكرور برئاسة حاتم فاضل رئيس النيابة كل من محمد البرجي‮ ‬مدير النيابة ومختار بداوي‮ ‬وشريف‮ ‬غباري‮ ‬وإيهاب جمال وعبدالعليم فاروق وكلاء النيابة إلي‮ ‬قسم بولاق الدكرور ومكتب مكافحة المخدرات التابع له‮. ‬كشفت المعاينة احتراق مبني‮ ‬القسم بالكامل وسرقة جميع الأسلحة والمخازن واحراز القضايا،‮ ‬والأثاث المكتبي‮ ‬والأجهزة التي‮ ‬كانت موجودة بالقسم وكذلك أحتراق‮ ‬14‮ ‬سيارة شرطة،‮ ‬بالإضافة إلا هروب جميع المساجين‮.‬ وكشفت المعاينة إيضا احتراق بمكتب مكافحة المخدرات ببولاق الدكرور واحتراق‮ ‬6‮ ‬سيارات‮.‬ أمرت النيابة بحصر التلفيات وانتداب لجنة من الحي‮ ‬للمعاينة وإنتداب لجنة من المعمل الجنائي‮ ‬لبيان أسباب الحريق،‮ ‬كما أمرت النيابة بسرعة جمع تحريات المباحث وضبط وإحضار مرتكب الحوادث‮.‬ وانتقل من نيابة العمرانية محمد القاضي‮ ‬رئيس النيابة وكل من محمد أبو سحلي‮ ‬وهاني‮ ‬عبدالتواب وكيلا النيابة لمعاينة قسم العمرانية‮.‬ وتبين احتراق القسم بالكامل وسرقة‮ ‬6‮ ‬آلاف قطعة سلاح ناري‮»‬آلي‮ ‬وطبنجات‮« ‬و14‮ ‬ألف طلقة حية‮ ‬كانوا من الأحراز في‮ ‬بعض القضايا وعدد من الهواتف والسيارات من الأحراز وإحراق‮ ‬9‮ ‬سيارات شرطة بالكامل وهروب‮ ‬350‮ ‬متهماً‮ ‬وحدثاً‮ ‬نفس الامر بقسم الطلبية الذي‮ ‬كان مؤسساً،‮ ‬وجاهزاً‮ ‬لافتتاحه وتقدر الخسارة فيه بالملايين‮.‬ أمرت النيابة بانتداب المعمل الجنائي‮ ‬وتحريات المباحث‮.‬ وإنتقل فريق من نيابة قسم الجيزة برئاسة أحمد الفقي‮ ‬لمعاينة قسم الجيزة التي‮ ‬أسفرت عن احتراق مبني‮ ‬القسم بالكامل مبني‮ ‬الجوازات ومبني‮ ‬تصريح العمل والسجل المكونين من ثلاثة طوابق لكل مبني‮ ‬وإدارة التجنيد وسرقة أجهزة التكييف والكمبيوتر والعهد والمخازن بالإضافة الي‮ ‬هروب المساجين‮.‬ أمرت النيابة بتشكيل لجنة من المحافظة لحصر التلفيات ومخاطبة المديريات لمعرفة أنواع الأسلحة والذخيرة المفقودة‮.‬ ومن ناحية أخري‮ ‬تحقق نيابة الدقي‮ ‬برئاسة علي‮ ‬داود واشراف المستشار محمد زكريا المحامي‮ ‬العام الأول لنيابات شمال الجيزة في‮ ‬احتراق نقطة الاوقاف بالدقي‮ ‬والتعدي‮ ‬عليها وإتلافها‮. ‬أمرت النيابة بانتداب المعمل الجنائي وحصر التلفيات‮.‬ كما تحقق النيابة في‮ ‬اقتحام مجموعة من البلطجية علي‮ ‬محل فتح الله للأسلحة بجامعة الدول العربية وسرقة جميع الأسلحة والذخائر الموجودة بالمحل ومبلغ‮ ‬30‮ ‬ألف جنيه كانت بالخزينة وكلفت صاحب المحل بحصر المسروقات بالكامل وإحضار التراخيص الخاصة بالأسلحة وسرعة تحريات المباحث‮.‬   اذا اعجبك محتوى المقال يمكنك مشاركته عبر         التعليقات (7) 1حرام هذا الخراب أصوات: +0 أرسلت بواسطة ??? ???? , 08 - 02 - 2011 لاحول ولاقوة الا لله 2ياباشا أصوات: +1 أرسلت بواسطة ??? ???? , 08 - 02 - 2011 الشرطة فى خدمة الشعب والشرطة من المصريين متى نلغى كلمة باشا ؟؟ عيب 3رقم 2 أصوات: +0 أرسلت بواسطة عبد , 08 - 02 - 2011 عندك حق والله 4بعد هذه الاحداث أصوات: +0 أرسلت بواسطة لايهم , 08 - 02 - 2011 وبعد ان راينا قائد مسيرة الشرطة متهما باراقة دماء الابرياء في ميدان التحرير وفي الكنائس وفي اقسام الشرطة علي ايدي اوساخ يلتحفون بالبلطجية .....اللي هيقول لاي شرطي ياباشا يبقي ابن كلب جربوع يستحق الاعدام في ميدان عام لان الشرطة خدامين للشعب وليسوا لاباشوات ولازفت اتخن من فيهم جاهل وحاصل علي ثانوية عامة فقط 5... أصوات: +0 أرسلت بواسطة مواطن مصرىحيران , 08 - 02 - 2011 لم أحزن فى حياتى إلا هذه الأيام لأننى قد داهمنى المرض قبل بدء المظاهرات من أول يوم.وازداد حزنى حينما احترق مركز الشرطةبالبدرشين وللأسف لم يحترق بمن فيه.وكم تمنيت أن يحترق بأهله ممن أحرقوه.متى سينظر القضاء وأهل العدل إلى هذا المركز المشهور بتلفيق القضايا لناس من الشارع.والذين لا ناقة لهم ولا جمل فى الحياة إلا أن يسيروا " جنب الحيط " ؟ لقد حزنت حزنا مريرا عندما علمت أ العاملين به من الشرطة هم هم ولم يتغيروا.وفى رأيى أن مصر لن ينصلح أهلها أبدا إلا إذا وجد من يراقب هذه الفئات الموجودة بمراكز الشرطة.أنا لن أصدق أن مصر ستتغير أبدا إلا حينما أرى أمثال هؤلاء الزبانية وقد أدبتهم يد الإصلاح. هل تصدقوا إننى لا أشك أيضافى أن يد الطغاة ستحاول النيل ممن يقول رأيه فى هذه الأيام حتى ولو كتب رأيه فى جريدة مثل هذه...بل أكاد أجزم أن الملاحقات ستنال كل كلمة للحرية.وإلى أن يحدث عكس ما أظن أتمنى ألا تقول الحكومة - والتى لم تتغير بعد - :يا أمن الدولة لملموا واجمعوا كل التعليقات التى كتبها أصحابها فى الجرائد والصحف... فهل تظنون حقا أن يد الظلم غافلة؟كلا والله..ذلك لأنها لم يتم بترها بعد!!! اعذرونى لنزعتى التشائمية فى كلامى فأنا لم أتلذذ فى حياتى بكلمة " أنا مواطن مصرى " أو " تحيا مصر "ذلك لأن الحكومة قد مزجت حلوقنا بمرارة التعنت وعدم المساواة حتى فى الظلم_ والله لم يفلحوا فى تقسيمه على الناس بالمساواة_ إن ما يطمئننى هو أمر واحد هو أن الله ما زال باقيا ولا يتغير وأنه ما زال هو الملك يرفع أقواما ويخفض آخرين. اعذرونى لإطالتى فالحديث ذو شجون. ولا حول ولا قوة إلا بالله 6حرائق التدمير أصوات: +0 أرسلت بواسطة امين احمد , 08 - 02 - 2011 ان كان للمتظاهرين يد في تلك الجريمة فعار عليهم الي يوم الدين ان الومظف العام مخطئ او فاسد فما ذنب المبانى والاثاث والسجلات والاوراق - ونضع تحت كلمة السجلات الف خط - فضياع سجلات الاحوال المدنية تعنى بكل بساطة انة لا شهادات ميلاد ولا شهادات وفاة لمن احرقت سجلاتهم - وادعوا كل مواطن للحفاظ علي شهادات الميلادوالوفاة في مكان امن بعد تصويرها عدة صور ووضع الصور في مكان مغاير للاصل - حتى يمكن للجهات المختصة ان تنشى منها السجلات من جديد 7Cairo, Egypt أصوات: +0 أرسلت بواسطة مصراوي , 08 - 02 - 2011 لابد من أنهاء عساكر المراسلة في الجيش والشرطة. دول شباب مصريين وحرام يخدموا شوية جهلة ونسائهم الإسم البريد الإلكتروني العنوان التعليق أضف تعليق برجى تفعيل الجافا سكريبت للإرسال التعليق jc_loadUserInfo();

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل