المحتوى الرئيسى

شباب كويتيون يؤجلون تظاهرة كانوا يعزمون تنظيمها اليوم

02/08 13:27

أعلنت مجموعة شبابية كويتية تطلق على نفسها اسم "السور الخامس" تأجيل تظاهرة كانت دعت لتنظيمها اليوم، الثلاثاء، أمام مجلس الأمة، إلا أنها أكدت استمرار حملتها المطالبة بإقالة الحكومة. وذكرت المجموعة فى بيان لها على موقع تويتر "أننا لا نزال كشباب مؤمنين بأن رحيل هذه الحكومة ككل هو الاستجابة الوحيدة لمطالبنا ورغم هذا كله فإننا نؤجل ما كان مقررًا غدًا من تجمع فى مجلس الأمة إلى موعده الجديد فى 8 مارس"، أى تاريخ انعقاد الجلسة المقبلة لمجلس الأمة. وأكدت المجموعة أن تأجيل التظاهرة يأتى "تجاوبًا لخطوة قبول استقالة وزير الداخلية"، وبانتظار تحقيق مطلبهم بتعيين "رئيس جديد (للحكومة) بحكومة جديدة، وبنهج جديد". وقبل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح الأحد استقالة وزير الداخلية السابق التى قدمها الشهر الماضى بعد وفاة معتقل لدى الشرطة يشتبه بأنه تعرض للتعذيب، فى حادثة أثارت غضب كثير من المواطنين والمعارضة التى طلبت استجواب الوزير. وأطلق شباب "السور الخامس" دعوتهم للتظاهر احتجاجًا على "الممارسات غير الديمقراطية" للحكومة وللمطالبة بإقالتها، وذلك بعد أن تم تأجيل استجواب وزير الداخلية الشيخ جابر خالد الصباح حول المسألة، لكن قبول استقالة الوزير أغلقت ملف الاستجواب. وأكد نواب معارضون أن قبول استقالة وزير الداخلية وتعيين وزير آخر مكانه غير كاف واعتبروا أن حل الأزمة السياسية فى البلاد يتطلب استقالة الحكومة ككل. وقال النائب الإسلامى المعارض ضيف الله بورمية "إن تعيين وزير الداخلية الجديد ليس كافيا.. المشكلة فى الحكومة ولابد أن تأتى حكومة جديدة قادرة على قيادة البلاد". وكانت أعلنت وفاة المواطن محمد المطيرى (35 عاما) المتهم بالاتجار بالكحول، عند نقله من مركز الشرطة إلى المستشفى فى مدينة الأحمدى جنوب العاصمة الكويت، وذلك فجر الحادى عشر من يناير. وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية أن تحقيقاتها أفضت إلى ضلوع ستة شرطيين فى وفاة المطيرى لافتة إلى أن هؤلاء سلموا إلى السلطات القضائية.. وقد استقال وزير الداخلية السابق فى 13 يناير فى أعقاب الحادثة، إلا أن مجلس الوزراء طلب منه البقاء فى منصبه ومتابعة التحقيق فى القضية إلى أن قبل أمير البلاد الاستقالة الأحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل