المحتوى الرئيسى

الدوري المصري بين المطرقة والسندان

02/08 12:51

القاهرة – خاص (يوروسبورت عربية) غموض كبير يكتنف مصير الدوري المصري بعد الأحداث الساخنة التى شهدها المعترك السياسي في البلاد على مدار الأسبوعين الماضيين، فما بين قرار في بعض الأندية بتعليق النشاط الرياضي، وأخرى تقرر منح لاعبيها راحة لأجل غير مسمى .. ليدخل الدوري المصري نفقا مظلما يتخلله كثير من التكهنات والتوقعات. لقد أصبح مصير الدوري المصري بالفعل مجهولا للغاية، حيث أن هناك رأى يدعو لعودة الحياة الكروية في البلاد واستئناف الدوري من جديد من أجل سحب البساط من تحت أقدام الثوار في ميدان التحرير، نظرا لما هو معروف عن الشعب المصري بولعه بكرة القدم والعودة مرة أخرى لعملية الشد والجذب بين الأحمر والأبيض. بينما هناك رأى آخر يؤكد إستحالة استئناف الدوري من جديد، نظراً لفقدان العامل الأمنى الذي تأثر كثيراً وبدرجة كبيرة للحد الذى أصبح عنده لا يستطيع أن يسيطر على تواجد الجماهير في المدرجات في المباريات المتوسطة، فما بالك بمبارايات القمة كالأهلي والزمالك أو المباريات الجماهيرية كالإسماعيلى والمصري البورسعيدى. وما بين هذا وهذا .. فهناك الملايين التى صرفتها الأندية على شراء لاعبين، أو التعاقد مع مدربين، من أجل الحصول على بطولة أو المشاركة في البطولة الأفريقية القادمة، ولا ذنب لهم في إلغاء بطولة الدوري، وهؤلاء سيعارضون بشدة فكرة إلغاء الدوري وسيصرون على استكماله بأي شكل من الأشكال. كما أن هناك أندية في دوري المظاليم صرفت مئات الألوف على أمل الصعود لدورى الأضواء والشهرة، وهنا تكمن الأزمة التى سوف يواجهها اتحاد الكرة برئاسة سمير زاهر وهو ماسيجعله يلجأ مراراً وتكراراً إلى لائحة الاتحاد المصري والاتحاد الدولي للخروج منها قبل اتخاذ أي قرار. وألقى سمير زاهر بالكرة في ملعب وزارة الداخلية، بعد ان أكد أن القرار الأول والأخير سيكون لجهاز الأمن سواء بقدرته على حماية الجماهير وبالتالي استئناف الدوري، أو بعدم قدرته على أمن الجماهير وبالتالي إلغاء الدوري هذا الموسم والدخول في أزمة كبرى مع بعض الأندية. ونحن هنا بصدد تقديم فكرة قد تلقى قبول البعض بل والكثيرين في حالة اعتراف وزارة الداخلية بعدم تمكنها من حماية الجماهير، وهى أن تستكمل باقي مباريات الدوري بدون جماهير وهو ما سيضمن استمرار المسابقة في مسارها الطبيعي، وكذلك تجنب الدخول في مرحلة عدم استقرار للكرة المصرية. بقلم: شوقي عبدالخالق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل