المحتوى الرئيسى

تايلاند تطبق قانونا أمنيا صارما قبل احتجاجات متوقعة

02/08 10:50

بانكوك (رويترز) - فرضت حكومة تايلاند يوم الثلاثاء قانونا أمنيا خاصا في سبع أحياء بالعاصمة بانكوك من بينها أكبر منطقة تجارية والمنطقة المحيطة بمكاتب الحكومة قبل احتجاجات لنشطاء قوميين يعرفون باسم "أصحاب القمصان الصفراء."وقال بانيتان واتاناياجورن المتحدث باسم الحكومة ان قانون الامن الداخلي فرض في منطقتي مكتب رئيس الوزراء والبرلمان.وأضاف "وافقت الحكومة على تطبيق القانون للحفاظ على السلام والامن في المنطقة بالنظر الى التهديدات التي ظهرت مؤخرا بتصعيد الاحتجاجات" وقال ان القانون سيطبق في الفترة بين 9 و23 فبراير شباط ليمنع بشكل فعلي الاحتجاجات السياسية.وغير أصحاب القمصان الصفراء الذين ساعدت مسيراتهم الحاشدة على تولي رئيس الوزراء ابهيسيت فيجاجيفا السلطة موقفهم منه في الاسابيع القليلة الماضية ودعوه الى اتخاذ موقف أكثر صرامة ازاء كمبوديا في قضية نزاع على منطقة حدودية.واحتل المحتجون مكاتب الحكومة لمدة ثلاثة شهور عام 2008 وأغلقوا المطار الرئيسي في بانكوك حتى صدر قرار محكمة باقالة حكومة متحالفة مع رئيس الوزراء الاسبق تاكسين شيناواترا في خطوة مهدت الطريق أمام تولي ابهيسيت السلطة.ويحتج أصحاب القمصان الصفراء في الشوارع منذ أسبوعين ويقولون انهم يعتزمون تصعيد المظاهرات في محاولة للاطاحة بالحكومة. وهدد المحتجون باحتلال مواقع مهمة في العاصمة يوم الجمعة حيث من المقرر عقد جلسة برلمانية مشتركة للنظر في تعديلات دستورية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل