المحتوى الرئيسى

المعارضة في بنجلادش تدعو لاضراب عام للمطالبة بانتخابات مبكرة

02/07 08:19

داكا (رويترز) - دعا حزب المعارضة الرئيسي في بنجلادش الذي تعزز موقفه بعد نجاحه في الانتخابات البلدية وزيادة الغضب الشعبي من ارتفاع معدلات التضخم الى اضراب عام يوم الاثنين للمطالبة باجراء انتخابات برلمانية مبكرة لازاحة الحزب الحاكم عن السلطة.ولا يتوقع المحللون أن يؤدي الاضراب العام الى تغيير موعد اجراء الانتخابات المقررة في عام 2013. وهذا هو رابع اضراب ينظمه حزب بنجلادش الوطني منذ تولي رئيسة الوزراء الشيخة حسينة منصبها أوائل عام 2009.لكن هذا التحدي واسع النطاق من جانب الحزب من شأنه أن يؤدي الى تفاقم المشكلات التي تواجهها بالفعل حكومة الشيخة حسينة التي تحاول جهدها احتواء الاستياء الشعبي من ارتفاع الاسعار ونقص الخدمات العامة فضلا عن انهيار البورصة وهي مصدر رئيسي لدخل الكثيرين في هذا البلد الفقير.وقال جاينال عابدين فاروق وهو مسؤول كبير في حزب بنجلادش الوطني لنشطاء الحزب يوم الاحد "الاضراب جزء من احتجاجنا على تجاوزات الحكومة... اذا لم تتصرف بشكل ديمقراطي فسنضطر الى القيام بحملة ضارية لاجبارها على اجراء انتخابات مبكرة."وفي ديسمبر كانون الاول بلغت نسبة التضخم في أسعار الغذاء 11 في المئة وهي أعلى مستوى له في ثلاث سنوات وحذر محللون من أن ارتفاع أسعار الغذاء عالميا ربما يؤدي الى زيادات اخرى في الاسعار.وكان مستثمرون غاضبون قد خرجوا الى شوارع العاصمة يوم الاحد بعد أن تعرضت البورصة من جديد لهبوط كبير في أحدث تراجع ضمن سلسلة من الانهيارات دفعت المسؤولين الى وقف التداول عدة مرات الشهر الماضي.ونظمت قوات الامن دوريات في شوارع داكا وانتشرت حول المباني الحكومية الرئيسية يوم الاثنين. وشوهدت قوات مكافحة الشغب فوق عربات مدرعة مزودة بمدافع مياه لكن عدد المارة في شوارع المدينة كان محدودا في الصباح الباكر.وقال ضابط شرطة طلب عدم نشر اسمه "المدينة ما زالت هادئة في الصباح الباكر. لكن الوضع قد يتغير مع مرور الوقت مع سعي المحتجين للتظاهر". وبدأ الاضراب في السادسة صباحا وينتهي في الثامنة مساء (0000 - 1200 بتوقيت جرينتش).من روما بول

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل