المحتوى الرئيسى

المغربية إيمان شاكر: أتمنى السلامة لمصر وقريبا أتزوج من رجل أعمال سعودي

02/07 02:48

غزة - دنيا الوطن كشفت الفنانة المغربية إيمان شاكر عن زواج قريب من رجل أعمال سعودي، لديه مشروعات في بعض الدول العربية، وقالت: "قريبا يُعقد قراني على رجل أعمال سعودي، شاب في الثلاثينات من العمر، يكبرني بسبع سنوات". وعن تقبله عملها في التمثيل قالت: "هو يحترم الفن، لكن له خطوط حمراء لا يرغب أن أتجاوزها، حتى أن له رأي متحفظ على دوري في مسلسل العار". وقالت إيمان في حديثها لموقع mbc.net إن جمال الفنانة يساعدها في الحصول على بعض الأدوار، لكنه لا يكفي لإنجاح مسيرتها، وأضافت: "الجمال جواز مرور للتمثيل". واعتبرت شاكر أن لديها جمهورا كبيرا في المغرب، وخاصة وأنها تمثل الفتاة المغربية خارج بلدها، كما مثلته سابقا في مسابقة ملكة الجمال. فيما أشارت إلى أنها تعرضت لهجوم من الصحافة المغربية فقط، ولم تتعرض لهذه الانتقادات من الجمهور المغربي نفسه، وقالت: "الصحافة والنقاد المصريون أنصفوني، بعكس صحافة ونقاد بلدي". صحافة المغرب وأضافت: "صحافة المغرب، نشرت كلاما غير مقبول، وبعض الصحف نشرت كلاما على لساني لم أبح به، وكانت حجتهم، أنني إنسانة متعالية ومتكبرة ومغرورة، ولم أجب على اتصالاتهم، وهو ما لم يحدث، بل العكس، كنت منفتحة على الجميع، ومتقبلة لكل الانتقادات، بينما طرحت الصحافة المصرية الرأي والرأي الآخر". وطالبت الجمهور المغربي أن يحكم عليها في المسلسلات المقبلة، التي ستظهر موهبتها الحقيقية. وأشارت شاكر، ملكة جمال المغرب، التي شاركت في مسابقة ملكة جمال العرب المغتربين، وتوب موديل العرب، إلى أن دورها في مسلسل العار كان يحتاج لفتاة جميلة، لكن دورها في مسلسل فرح العمدة، التي ظهرت فيه بدور "منتقبة"، لم يكن يتطلب فتاة جميلة، بل موهوبة. وعن حصولها على دورها الأول في مسلسل العار قالت: "كنت قد وقعت عقدا مع شركة للتمثيل في فيلمين، إلا أنه لم يتم التفاهم على كل النقاط، فاضطررت لفسخ العقد"، وأضافت: "عرض علي مدير التصوير الدور، وقابلت المخرجة شيرين عادل، وقبلت بي، لتوافر المواصفات التي يتطلبها الدور". مشاكل العار وكانت الفنانة المغربية قد صرحت في حديث مع برنامج "صباح الخير يا عرب" الأحد 6 فبراير/شباط 2011م، أن الضجة التي حدثت في مسلسل العار لم تخدمها بقدر ما تسببت لها في بعض المشاكل مع الشعب المغربي، مؤكدة على أنها لم تكن تقصد الإساءة إلى المغاربة، وأنها لا تريد استغلال المشاكل التي أثيرت في شهرتها، وقالت: "أرفض تحقيق الشهرة على حساب بلدي". وأكدت على أنها لم تخف من أداء هذا الدور على الإطلاق، مضيفة أن "العار" ساهم في إبراز موهبتها بشكل كبير، وفتح أمامها الطريق لاختيارات متعددة. وقالت إنها تعلمت الجرأة من مخرجة العمل شيرين، مشيرة إلى أنها تحب طريقتها في العمل، وخاصة أن جرأتها تختلف عن تلك التي تتمتع بها "إيناس الدغيدي"، التي تتناول موضوعات أكثر حساسية، يصعب التطرق إليها. وأوضحت إيمان أنها بعد انتهائها من مسلسل "العار"، بدأت في تصوير مسلسل "فرح العمدة"، الذي تجسد فيه دور فتاة منتقبة، مشيرة إلى أنها كممثلة لا بد أن تفصل بين الأدوار، فكل عمل تحاول فيه أن تتقمص الشخصية التي تؤديها، من خلال دراستها عن قرب، بعد التعرف على ملامحها الرئيسية. وذكرت أن أداء دور فتاة منتقبة تطلب منها مجهودا أكبر في العمل، إلا أنها استمتعت بالعمل في هذا المسلسل. وعن اختيارها الاستمرار بمجال السينما، أو التلفزيون، قالت: "السينما وحدها تصنع التاريخ، لذا أرغب بأداء أدوار في الأفلام السينمائية، وأضافت: "السينما مقبلة، لدي أعمال قريبة، لكن لن أتكلم عنها الآن". وعن عدم تحدثها للإعلام بلهجتها المغربية، أوضحت أنها حاولت الحديث بلهجتها، إلا أنها لهجة صعبة، ويصعب على من يحاورها فهمها، وقالت: "هذه لهجة بلدي، وأفخر بها، استمع لأغنياتها، وأتابع المسلسلات المغربية"، إلا أنها غير مفهومة في الدول العربية. وأضافت أن ضعف لهجتها المغربية، يجعلها تتردد أحيانا في التحدث بها؛ لأنها عاشت لفترة طويلة من حياتها خارج المغرب. وألمحت إلى أنها تضطر للحديث مع اللبناني بلهجته، ومع المصري بلهجته، وقالت: "أتمنى أن أصل إلى يوم أتحدث فيه بلهجتي المغربية مع العرب، دون الاضطرار إلى استعارة مفرداتهم، لإفهامهم، وأضافت: أتمنى أن يصبح الإعلام المغربي أقوى وأكثر انتشارا، كما أتمنى أن أمثل في مسلسل أو فيلم مغربي". أحداث مصر وعن موقفها من الأحداث التي تجري في مصر قالت: "أنا مغربية، لست مع النظام ولست ضده، بل أنا مع أمان البلد، التي خيرها علي، والتي هي سبب نجاحي وانتشاري، المصري طيب بطبيعته، وكلمة ترضيه وكلمة ممكن تزعله". وأضافت: "سنة ونصف عشت بين المصريين، وأكلت "عيش" معهم، احتضنوا موهبتي، وعاملوني كواحدة منهم، لذا أتمنى أن تنته الأمور على خير، بعيدا عن مصالحنا كفنانين، بل بأخذ في الاعتبار حضارة البلد وعراقته". وشددت "إيمان" على حبها لمصر، التي تحتضن جميع الفنانات باختلاف جنسياتهن، وأنها تعلمت اللهجة المصرية في فترة قصيرة، مضيفة أنها لا تشعر بالفرق بينها وبين غيرها من الممثلات، ولا توجد أية غيرة فنية. الإغراء ونفت إيمان أن تكون قد تواصلت مع المخرجة إيناس الدغيدي، للتمثيل في فيلم الصمت، وقالت: "لم يتصل بي أحد للتمثيل في هذا الفيلم، طبعا أنا أحترمها، كمخرجة، وأحترم جرأتها، وأحب طريقة عملها، ويشرفني العمل معها"، مؤكدة على أنها لا تعترض على العمل معها، في حال أن تم تقديم السيناريو لها بطريقة جيدة، تخلو من الجرأة التي تخدش الحياء أو تستفز الناس. وعن أدائها أدوارا تتسم بالإغراء قالت: "الإغراء قد يكون بنظرة أو حركة، فهند رستم مثلا قدمت إغراءً محترما، وغير مخجل، ويسرا وشادية، أيضا". وكشفت إيمان عن تلقيها عرضا من شركة عطور سعودية، وهو أن تنتج عطرا باسمها، كملكة جمال المغرب، كما كشفت عن احتمال توقيعها عقدا لتصوير إعلانات لصالح شركة مجوهرات. بينما أكدت على أنه لم يتم حتى الآن أية خطوة فعلية لتشارك في فيلم "تهامي ووديع" على قناة ميلودي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل