المحتوى الرئيسى

الشهرستاني: حكومة العراق تريد تعديل عقود النفط الكردية

02/07 21:19

بغداد (رويترز) - قال حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يوم الاثنين ان عقود المشاركة في الانتاج التي وقعها اقليم كردستان مع شركات نفط أجنبية يجب أن تحول الى عقود خدمات كي توافق عليها الحكومة المركزية.وأشار الشهرستاني الذي يتولى الاشراف على القطاع النفطي العراقي الى أن حكومة بغداد لم تصل لتسوية بعد مع اقليم كردستان العراقي شبه المستقل على الرغم من تعليقات نقلت عن المالكي قوله ان حكومة بغداد ستلتزم بعقود تقاسم الانتاج النفطي التي وقعتها الحكومة الكردية مع شركات أجنبية.وارتفعت أسهم شركة دي.ان.أو النرويجية للنفط والتي لديها أعمال في كردستان اكثر من خمسة بالمئة يوم الاثنين بفضل تقارير نقلت عن المالكي قوله ان العراق سيلتزم بعقود وقعها اقليم كردستان مع شركات مثل دي.ان.أو اذ ينظر الى عقود المشاركة في الانتاج على أنها أفضل لشركات الاستثمار.وقلصت أسهم دي.ان.أو مكاسبها ليصل ارتفاعها الى نحو واحد بالمئة بحلول الساعة 1556 بتوقيت جرينتش.ويبدو أن التقرير الذي نشرته وكالة الانباء الفرنسية في مطلع الاسبوع فاجأ كبار مسؤولي القطاع النفطي العراقي.وقال الشهرستاني لرويترز ان الامر في الحقيقة نوع من سوء الفهم من جانب الوكالة لما قاله رئيس الوزراء وان التقرير لا يمثل حقيقة موقف رئيس الوزراء والحكومة العراقية من تلك القضية.وأضاف أن الحكومة المركزية لم تراجع بعد تلك العقود الكردية.وأضاف أن جميع العقود التي وقعتها الحكومة المركزية كانت عقود خدمات وأنه يتوقع أن يتم تحويل جميع عقود تقاسم الانتاج الكردية لعقود خدمات حتى تقرها الحكومة المركزية.من ناحية أخرى قال مسؤول رفيع قريب من المالكي ان العراق لم يتوصل بعد لاتفاق مع المسؤولين الاكراد بشان العقود. وقال مشترطا عدم الكشف عن هويته "لم نتوصل لحل وسط."لكن وكالة الانباء الفرنسية تمسكت بالتقرير الذي نشرته. وقال سامي كيتز مدير مكتب الوكالة في بغداد والذي أجرى المقابلة مع المالكي "لم نسيء فهم تعليقات المالكي ونتمسك بتقريرنا بأكمله. لم يشر المالكي خلال المقابلة الى أنه سيجري تحويل عقود المشاركة في الانتاج الى عقود خدمات."وامتنع عبد الكريم اللعيبي وزير النفط - الذي حل محل الشهرستاني عندما أقر البرلمان الحكومة الجديدة في ديسمبر كانون الاول - عن التعليق بشأن تصريحات المالكي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل