المحتوى الرئيسى

نواب اوروبيون مؤيدون لاسرائيل في الكنيست

02/07 22:18

القدس (ا ف ب) - زار وفد يضم اكثر من 400 نائب اوروبي مؤيدين لاسرائيل الاثنين البرلمان الاسرائيلي حيث شاركوا في مناقشات اللجان داخل الكنيست.وكان في استقبال النواب رئيس البرلمان الاسرائيلي روفين ريفلين.وتمكن عدد من هؤلاء النواب من متابعة المناقشات في لجنة الشؤون الخارجية والدفاع التي تعقد عادة جلسات مغلقة.واكد رئيس هذه اللجنة وزير الدفاع السابق شاوول موفاز ان "العام 2011 سيكون اساسيا بالنسبة الى المنطقة مع تغييرات مهمة على الصعيد الامني".واذ تطرق الى الوضع في مصر، اعرب موفاز عن امله في ان يكون "الشخص الذي سيخلف الرئيس (حسني) مبارك معتدلا ويحترم اتفاق السلام مع اسرائيل" الموقع العام 1979.وفي ما يتصل بالحركات الشعبية التي يشهدها العالم العربي، خاطب وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان النواب الاوروبيين "نرى الان اننا كنا محقين حين قلنا ان السبب الرئيسي لانعدام الاستقرار في المنطقة غير مرتبط بالنزاع الاسرائيلي الفلسطيني".وتساءل "ما الرابط بين النزاع وما يحصل في لبنان ومصر وتونس والجزائر؟".واعتبر ليبرمان ان "الصهيونية ليست التهديد الفعلي للسلطة الفلسطينية بل حماس والجهاد الاسلامي كما ان الدول الاخرى مهددة بالاخوان المسلمين والقاعدة وحركات متطرفة اخرى".وقامت مجموعة "اصدقاء اوروبيون لاسرائيل" بتنظيم زيارة النواب الاوروبيين الذين ينتمون الى نحو ثلاثين بلدا، وهي تهدف الى تحسين صورة اسرائيل في اوروبا.وخلال زيارتهم، سيلتقي النواب الاثنين رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بعد اجتماعهم في نهاية الاسبوع مع الرئيس شيمون بيريز.ومن بين المشاركين في الزيارة رئيس الوزراء الاسباني السابق خوسيه ماريا اثنار ورئيس الوزراء المجري السابق بيتر مدغيسي اضافة الى رئيسة البرلمان البلغاري تسيتسكا تساشيفا ونائب رئيس الوزراء السلوفاكي يان فيغل ووزير الدفاع المجري كسابا هندي ونائب وزير الخارجية اليوناني ميلتياديس فارفيتسيوتيس. اضغط للتكبير وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان القدس (ا ف ب) - زار وفد يضم اكثر من 400 نائب اوروبي مؤيدين لاسرائيل الاثنين البرلمان الاسرائيلي حيث شاركوا في مناقشات اللجان داخل الكنيست.وكان في استقبال النواب رئيس البرلمان الاسرائيلي روفين ريفلين.وتمكن عدد من هؤلاء النواب من متابعة المناقشات في لجنة الشؤون الخارجية والدفاع التي تعقد عادة جلسات مغلقة.واكد رئيس هذه اللجنة وزير الدفاع السابق شاوول موفاز ان "العام 2011 سيكون اساسيا بالنسبة الى المنطقة مع تغييرات مهمة على الصعيد الامني".واذ تطرق الى الوضع في مصر، اعرب موفاز عن امله في ان يكون "الشخص الذي سيخلف الرئيس (حسني) مبارك معتدلا ويحترم اتفاق السلام مع اسرائيل" الموقع العام 1979.وفي ما يتصل بالحركات الشعبية التي يشهدها العالم العربي، خاطب وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان النواب الاوروبيين "نرى الان اننا كنا محقين حين قلنا ان السبب الرئيسي لانعدام الاستقرار في المنطقة غير مرتبط بالنزاع الاسرائيلي الفلسطيني".وتساءل "ما الرابط بين النزاع وما يحصل في لبنان ومصر وتونس والجزائر؟".واعتبر ليبرمان ان "الصهيونية ليست التهديد الفعلي للسلطة الفلسطينية بل حماس والجهاد الاسلامي كما ان الدول الاخرى مهددة بالاخوان المسلمين والقاعدة وحركات متطرفة اخرى".وقامت مجموعة "اصدقاء اوروبيون لاسرائيل" بتنظيم زيارة النواب الاوروبيين الذين ينتمون الى نحو ثلاثين بلدا، وهي تهدف الى تحسين صورة اسرائيل في اوروبا.وخلال زيارتهم، سيلتقي النواب الاثنين رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بعد اجتماعهم في نهاية الاسبوع مع الرئيس شيمون بيريز.ومن بين المشاركين في الزيارة رئيس الوزراء الاسباني السابق خوسيه ماريا اثنار ورئيس الوزراء المجري السابق بيتر مدغيسي اضافة الى رئيسة البرلمان البلغاري تسيتسكا تساشيفا ونائب رئيس الوزراء السلوفاكي يان فيغل ووزير الدفاع المجري كسابا هندي ونائب وزير الخارجية اليوناني ميلتياديس فارفيتسيوتيس.القدس (ا ف ب) - زار وفد يضم اكثر من 400 نائب اوروبي مؤيدين لاسرائيل الاثنين البرلمان الاسرائيلي حيث شاركوا في مناقشات اللجان داخل الكنيست.وكان في استقبال النواب رئيس البرلمان الاسرائيلي روفين ريفلين.وتمكن عدد من هؤلاء النواب من متابعة المناقشات في لجنة الشؤون الخارجية والدفاع التي تعقد عادة جلسات مغلقة.واكد رئيس هذه اللجنة وزير الدفاع السابق شاوول موفاز ان "العام 2011 سيكون اساسيا بالنسبة الى المنطقة مع تغييرات مهمة على الصعيد الامني".واذ تطرق الى الوضع في مصر، اعرب موفاز عن امله في ان يكون "الشخص الذي سيخلف الرئيس (حسني) مبارك معتدلا ويحترم اتفاق السلام مع اسرائيل" الموقع العام 1979.وفي ما يتصل بالحركات الشعبية التي يشهدها العالم العربي، خاطب وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان النواب الاوروبيين "نرى الان اننا كنا محقين حين قلنا ان السبب الرئيسي لانعدام الاستقرار في المنطقة غير مرتبط بالنزاع الاسرائيلي الفلسطيني".وتساءل "ما الرابط بين النزاع وما يحصل في لبنان ومصر وتونس والجزائر؟".واعتبر ليبرمان ان "الصهيونية ليست التهديد الفعلي للسلطة الفلسطينية بل حماس والجهاد الاسلامي كما ان الدول الاخرى مهددة بالاخوان المسلمين والقاعدة وحركات متطرفة اخرى".وقامت مجموعة "اصدقاء اوروبيون لاسرائيل" بتنظيم زيارة النواب الاوروبيين الذين ينتمون الى نحو ثلاثين بلدا، وهي تهدف الى تحسين صورة اسرائيل في اوروبا.وخلال زيارتهم، سيلتقي النواب الاثنين رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بعد اجتماعهم في نهاية الاسبوع مع الرئيس شيمون بيريز.ومن بين المشاركين في الزيارة رئيس الوزراء الاسباني السابق خوسيه ماريا اثنار ورئيس الوزراء المجري السابق بيتر مدغيسي اضافة الى رئيسة البرلمان البلغاري تسيتسكا تساشيفا ونائب رئيس الوزراء السلوفاكي يان فيغل ووزير الدفاع المجري كسابا هندي ونائب وزير الخارجية اليوناني ميلتياديس فارفيتسيوتيس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل