المحتوى الرئيسى

رانشيل عاصمة دولة الجنوب الجديدة وسط خلافات بين القيادات الجنوبية

02/07 16:17

بدأت بوادر الخلاف وسط قيادات الحركة الشعبية والجيش الشعبى حول من يرفع علم الدولة الجديدة يوم 9 يوليو القادم. وأكدت ربيكا، زوجة زعيم الحركة الراحل جون قرنق، لصحيفة "الانتباهة" السودانية، أنها أحق برفع العلم باعتبار أن زوجها أحد أهم الشخصيات فى ميلاد الدولة الجديدة، لكن رفضت القبائل الاستوائية الأمر وجزمت بأحقيتها فى ذلك، وكذلك بالنسبة للنوير، فى وقت يتجه رئيس حكومة الجنوب الفريق أول سلفاكير بأحقيته بالأمر. وقالت مصادر مقربة من الحركة الشعبية للصحيفة "إن كل القبائل وخاصة الاستوائيين تؤكد على أحقيتها برفع العلم، وأوضح المصدر أن اللجنة التى كونها رئيس حكومة الجنوب برئاسة دكتور رياك مشار ستناقش هذا الأمر. وفى ذات الأثناء قالت الحركة الشعبية أنها تبحث إقامة عاصمة جديدة بعد الانفصال، وقالت آن إيتو، نائب الأمين العام للحركة " إن اللجنة تشكلت للبحث عن مكان أكثر ملائمة للعاصمة، ووافق سلفا كير على مقترح نقل العاصمة إلى مدينة "رانشيل" بمقاطعة رومبيك فى ولاية البحيرات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل