المحتوى الرئيسى

(تسلسل زمني للأحداث).. تصاعد الاحتجاجات في مصر

02/07 15:19

(رويترز) - تعقد حكومة الرئيس المصري حسني مبارك اجتماعا بكامل أعضائها للمرة الاولى يوم الاثنين منذ اندلاع الاحتجاجات مع عدم وجود تقدم يُذكر في المحادثات مع قوى المعارضة التي تريد من مبارك أن يتنحى بعد أن أمضى 30 عاما في السلطة.وفيما يلي تسلسل للأحداث:الثلاثاء 25 يناير كانون الثاني - طالب آلاف المحتجين بنهاية لحكم مبارك المستمر منذ 30 عاما واشتبكوا مع الشرطة في "يوم الغضب" الذي شهد مظاهرات مناهضة للحكومة تستلهم سقوط الرئيس التونسي زين العابدين بن علي يوم 14 يناير كانون الثاني في انتفاضة شعبية.ونظمت مظاهرات أيضا في الاسماعيلية والسويس شرقي القاهرة وفي مدن أخرى في الدلتا.الاربعاء 26 يناير - في مشاهد لم يسبق لها مثيل اشتبكت الشرطة مع الاف المصريين الذين تحدوا حظرا للتظاهر كي يحتجوا على حكم مبارك.وقالت وزارة الداخلية ان قوات الامن القت القبض على زهاء 500 متظاهر على مدى اليومين.الخميس 27 يناير - وصول داعية الاصلاح والمدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة محمد البرادعي الى القاهرة.الجمعة 28 يناير - قتل ما لا يقل عن 24 شخصا واصيب أكثر من الف في اشتباكات في شتى انحاء مصر. وفي السويس وحدها قتل 13 شخصا. وفرض مبارك حظر التجول في القاهرة والاسكندرية والسويس من السادسة مساء الى السابعة صباحا بالتوقيت المحلي.أمر مبارك الجيش بحفظ النظام وانتشرت قواته ومدرعاته في المدن خلال الليل. ورحب الالاف بأنباء تدخل الجيش الذي ينظر اليه على انه محايد خلافا للشرطة التي تتصدى عادة لاشكال الاحتجاج.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل