المحتوى الرئيسى
alaan TV

مانيلا: جماعة منشقة عن منظمة اسلامية تمثل تهديدا لمحادثات السلام

02/07 13:18

مانيلا (رويترز) - قال كبير المفاوضين الحكوميين مع جبهة مورو الاسلامية للتحرير يوم الاثنين قبيل محادثات سلام بين الجانبين هذا الاسبوع ان ظهور جماعة منشقة عن اكبر حركة انفصالية اسلامية في الفلبين يمثل تهديدا خطيرا لاستمرار وقف اطلاق النار.ومن المقرر ان تستأنف المفاوضات مع الجبهة في كوالالمبور يوم الاربعاء بعد مرور اكثر من سبعة اشهر على تعهد الرئيس الفلبيني بنينو اكينو باجراء محادثات سلام لانهاء التمرد الذي بدأ في ستينات القرن الماضي.وقالت جبهة مورو الاسلامية للتحرير في مطلع الاسبوع ان استاذ اميريل اومبرا كاتو وهو قائد ميداني كبير انشق وكون جماعة جديدة لمواصلة القتال من اجل اقامة دولة اسلامية مستقلة ومنفصلة في الجنوب.والجبهة التي تضم 11 الف عضو وتريد حكما ذاتيا في جنوب البلاد التي يغلب الكاثوليك على سكانها هي نفسها جناح منشق عن انفصاليين توصلوا الى اتفاق مع حكومة سابقة لذلك تثير الجماعة المنشقة الجديدة تساؤلات بشأن محادثات السلام.وقال مارفيك ليونين كبير مفاوضي الحكومة في محادثات السلام للصحفيين يوم الاثنين "الوجود المنفصل لجماعة مسلحة اخرى... ربما يشكك بدرجة كبيرة في قدرة القيادة الحالية لجبهة مورو الاسلامية للتحرير على الوفاء بأي تعهد يجري التفاوض عليه مع الحكومة."واضاف "اللجنة الحكومية تشعر بالطبع بقلق بالغ ازاء هذا التطور" قائلا ان الحكومة ستطلب توضيحا من الجبهة في محادثات هذا الاسبوع.وقتل 120 الف شخص وشرد مليونان في الصراع الذي يعد احد اقدم حركتي تمرد تسببتا في اعاقة التنمية والاستثمار في الدولة الواقعة في جنوب شرق اسيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل