المحتوى الرئيسى

مدرعتان من الجيش لحماية مقر الأمن المركزى برفح

02/07 12:47

قال سالم أبو مراحيل، عضو مجلس الشعب عن رفح، إن قبيلة الأرميلات هى التى تتولى تأمين مقر الأمن المركزى الجديد بمنطقة الأحراش برفح. وأكد فى تصريح اليوم لـ"اليوم السابع"، أن المقر سليم تماما ولم تقع أى خسائر بشرية أو مادية، مشيراً إلى التقائه بقائد الأمن المركزى الذى أشار إلى هروب المهاجمين الذين كانوا فى سيارات كروز. وأضاف مراحيل أن اللواء السيد عبد الوهاب مبروك محافظ شمال سيناء خاطب الجيش فى المنطقة، وتم إرسال مدرعتين لتأمين مقر الأمن المركزى، وهو من المقرات الجديدة. وقال إن الهجوم جاء من منطقة الأحراش الخلفية، وهى منطقة لم يكن عليها حراسة أو تأمين، وأطلق مجهولون النار وهربوا دون معرفة هوياتهم، نافيا إصابة أى فرد فى الاشتباكات. وكان شهود عيان قالوا إن عناصر متطرفة مسلحة استهدفت مقر الأمن المركزى بقذائف "أر بى جى" وأطلقت وابلا من الرصاص من أسلحة رشاشة وجرونوفات على المقر من الخلف لفترة قصيرة، ثم لاذوا بالفرار بمجرد أن بادلتهم بعض القوات المتواجدة فى المقر إطلاق النار. وتضاربت الأنباء حول إصابة مواطن يدعى محمد أحمد محمود من أهالى المنطقة، مدير أمنى قال إن المقر لم يتأثر بما حدث. هذا وكان تم نقل الضباط وأفراد الشرطة برفح إلى المقر الجديد منذ عدة أيام فقط لحمايتهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل