المحتوى الرئيسى

حزب سو كي يدعو لاستمرار العقوبات الغربية على ميانمار

02/07 12:18

يانجون (رويترز) - أوصى حزب الرابطة القومية من اجل الديمقراطية بزعامة أونج سان سو كي يوم الاثنين باستمرار العقوبات الغربية على ميانمار قائلا انها تؤثر على النظام العسكري لا على السكان.وسيوجه اعلان الحزب وهو اكبر قوة معارضة في ميانمار ضربة لكل من المجلس العسكري الحاكم والمستثمرين الغربيين الحريصين على الاستفادة من احتياطيات الموارد الطبيعية الهائلة للدولة المعزولة.وقال تين أوو نائب رئيس الحزب لرويترز "خلصنا الى أن العقوبات لا تؤثر الا على قادة النظام الحاكم ورجال الاعمال المقربين منهم وليس على غالبية المواطنين."ورفض تين اوو اعطاء تفاصيل لكنه قال ان الحزب الذي تجاهل المجلس العسكري فوزه بانتخابات 1990 سيصدر تقريرا في وقت لاحق من يوم الاثنين استنادا الى دراسة قام بها واستشارات اجراها مع خبراء الاقتصاد بشأن أثر العقوبات.وتدعم سو كي التي اطلق سراحها من اقامتها الجبرية يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني العقوبات منذ فترة طويلة في اطار نضالها ضد عقود من الحكم الشمولي في المستعمرة البريطانية السابقة المعروفة ايضا باسم بورما. وتهدف العقوبات الى اجبار النظام على تحسين سجله في مجال حقوق الانسان والبدء في اصلاحات ديمقراطية.لكن كثيرين من الخبراء يقولون ان السياسة دمرت الاقتصاد واضرت بالشعب البورمي الامر الذي دفع الجنرالات الى توثيق العلاقات معه الجارتين الصين وتايلاند اللتين تستفيدان من احتياطيات البلاد الهائلة من الطاقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل