المحتوى الرئيسى

كارم يحيى : الشرعية الثورية في مواجهة ألاعيب “الحكماء”

02/07 12:17

مقالات الثورة والتحرير ” 2 “ في مقال سابق بعنوان ” على الجيش اعتقال مبارك وعصابته : شرعية تسقط و شرعية تولد “، وزعته بتاريخ 1 فبراير 2011 في ميدان التحرير عبرت عن رأيي كمواطن وصحفي بانه على الجيش ان ينحاز للشرعية الجديدة التي ولدت ليلة يوم 25 يناير و تعمدت بدم الشهداء والجرحى . ولم يكن يدور بالخاطر انه قبل ان تنجز الثورة أولى مهامها بازاحة النظام المستبد الفاسد ورمزه حسني مبارك و اتباعه وجهاز قمعه ودعايته، ان يظهر علينا سريعا نفر تحت مسميات عدة يهدرون الشرعية الثورية ويطعنونها في الظهر و يحاولون اعادتنا الى شرعية ساقطة منتهية الصلاحية . الدم في الشوارع و الاعتداءات و الاعتقالات جارية على قدم وساق . لكن هؤلاء ايا كانت مسمياتهم يخرجون علينا بالتفاوض مع نظام اجرامي ارهابي ورموزه بما في ذلك الجنرالان عمر سليمان و أحمد شفيق . بل ان إنكار الدم والعقل والضمير وصل الى حد طرح اقتراحات من قبيل تفويض الدكتاتور مبارك لمساعده وخليفته ومدير جهازمخابراته الجنرال سليمان بسلطاته الواسعة ، فضلا عن مطالبه الشعب بالانسحاب من الشوارع والميادين. ألا يعلم هؤلاء ان الفوضي بعينها هي السماح لمبارك ونظامه بالمزيد من البقاء و القفز على مطالب المعتصمين و المتظاهرين من أجل الحرية الداعية الى محاكمته ورجاله . ألا يعلم هؤلاء ان شرعية جديدة قد و لدت في شوارع مصر وعمدتها دماء و تضحيات ابناء شعبهم ، و ان أقل ما ينبغى على ضمائر وعقول الأمه ان تنحنى لهذه الشرعية وتعترف بها . ألا يعلم هؤلاء بان امام المصريين طريق واضح استبصرته ضمائر حية طالما حاولت النزول الى الشوارع في مواجهة اقوى نظام قمعي في المنطقة وعلى مدي اكثر من خمس سنوات تطالب بالتغيير . و هذا الطريق يتمثل في حكومة انتقالية من شخصيات معارضة وقضاة ورجال قانون دستوري مشهود لهم بالنزاهة والاستقامة وتمثل كل الأطياف الوطنية تنتخب جمعية تأسيسية تضع دستورا ديموقراطيا للبلاد . يا حكماء الامة او ايا كانت مسمياتكم انضموا الى شعبكم وثقوا في ثورته ولا تراهنوا على نظام مستبد فاسد يتهاوي ، وهو يمارس كافة انواع الإرهاب والكذب والتزوير وتزييف الوعي. و أعلموا انه لا استقرار بدون انهاء نظام الاستبداد والفساد ومحاكمة كافة رموزه أمام القضاء الطبيعي. وكما وجهت نداء للجيش للانحياز للشعب ادعوكم الى الانحياز لشعبكم. كارم يحيى صحفي بالاهرام ويساري مستقل في 5 فبراير 2011مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل