المحتوى الرئيسى

متهم هارب في قضية حزب الله : أمن الدولة كانت تعذبنا حتى في ألسنتنا للاعتراف بالجريمة ومستعد لتسليم نفسي بشرط إعادة محاكمتي

02/06 23:17

كتب – علي خالد : في اتصال هاتفي مع قناة الحياة، قال مسعد عبد الرحمن المتهم رقم ١٧ في قضية حزب الله.. أنه مستعد لإعادة تسليم نفسه مرة أخرى بشرط إعادة محاكمته وأضاف ” نحن لم نهرب ولم نقاوم، تركونا يومين دون مياه أو طعام ودون كهرباء و حدث إطلاق نار مع على البرج من العساكر، وكان فيه ناس ستصاب وفيه ناس أصيبت، أنا متهم وشفت القضية على الفضائيات وجيت بلدي وانا عارف اني معملتش حاجة، وحول موقفه في القضية قال ” احنا اتهمنا ظلم من أمن الدولة واتعاملنا بمنتهى القسوة، كنا بنتعذب ونتكهرب حتى في لساننا ولو طلبوا مني اعترف اني قتلت السادات كنت هاعترف.” وحول الأوضاع في السجن وقت خروجهم قال “يومين الابواب مقفوله ومافيش اكل، ويوم الخروج الساعة ٨ الصبح لقينا كل الابواب، بالليل سمعنا ناس بتتكلم وليد بيه جه قعد معانا قالنا انتوا هاتروحوا، وتلت ايام لو قعدتوا من غير اكل وشرب قانونا لازم حد يجي يفتح عليكم السجن وتروحوا، هما كان عندهم معلومات بإخلاء السجن وهروب المساجين. وأضاف “انا مستعد اسلم نفسي بس تتعاد محاكمتي، لان احنا بقالنا ٣٠ سنة في ظلم، كنت في جزان في السعودية وشايف القضية ورجعت بلدي، مأمور السجن كان بيتكلم شخصيا معانا احنا ال٢٢ واحد بيقول انتوا لو كنتوا اتمسكتوا في غير التوقيت اللي كانت الحكومة لازم تمرر فيه قانون الطوارئ ماكنتوش قعدتوا اسبوع.وأضاف انه في جهاز أمن الدولة بعد التعذيب وبعد ما تمكنوا من أخذ اعترافاتنا على ما يريدون بالتعذيب الشديد أخذونا لسجن طرة رغم أنا كان من المفترض أن نذهب لوادي النطرون.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل