المحتوى الرئيسى
alaan TV

المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة تصل الى اسرائيل

02/06 21:49

القدس (ا ف ب) - وصلت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي مساء الاحد الى اسرائيل في اول زيارة للاراضي الفلسطينية والدولة العبرية بحسب ما اعلن المتحدث باسمها.وزيارتها المستمرة حتى 11 شباط/فبراير ستشمل جولات في غزة والضفة الغربية.وافاد بيان صادر عن المفوضية العليا لحقوق الانسان انه خلال الزيارة "ستلتقي بيلاي الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض". كما ستجري محادثات مع وزراء في الجانبين واعضاء في الكنيست ورئيس المحكمة العليا في اسرائيل.ورحبت نحو 10 منظمات فلسطينية غير حكومية بزيارة بيلاي وطالبت لهذه المناسبة بتطبيق تقرير غولدستون الذي صدر في تشرين الاول/اكتوبر 2009.وكان تقرير القاضي الجنوب افريقي ريتشارد غولدستون اتهم اسرائيل وايضا الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة بارتكاب جرائم حرب خلال الهجوم العسكري الاسرائيلي على القطاع بين كانون الاول/ديسمبر 2008 وكانون الثاني/يناير 2009.ودعا تقرير غولدستون الى وجوب ان تحال القضية على المحكمة الجنائية الدولية في عدم اجراء تحقيقات ذات صدقية في غضون ستة اشهر.وفي ايلول/سبتمبر الماضي منح مجلس حقوق الانسان اسرائيل وحركة المقاومة الاسلامية حماس مهلة اطول لاجراء تحقيقات ذات صدقية حول هذه الجرائم.وفي اسرائيل ستزور بيلاي نصب ياد فاشيم في القدس ومدينة سديروت التي تعرضت مرارا لسقوط صواريخ اطلقت من قطاع غزة.وتعرضت الدولة العبرية لانتقادات من قبل هيئات الامم المتحدة الخاصة بحقوق الانسان التي تدين الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة وعدم تعاون اسرائيل مع الخبراء الذين يحققون في انتهاكات مختلفة. اضغط للتكبير مفوضة الامم المتحدة العليا لحقوق الانسان نافي بيلاي. القدس (ا ف ب) - وصلت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي مساء الاحد الى اسرائيل في اول زيارة للاراضي الفلسطينية والدولة العبرية بحسب ما اعلن المتحدث باسمها.وزيارتها المستمرة حتى 11 شباط/فبراير ستشمل جولات في غزة والضفة الغربية.وافاد بيان صادر عن المفوضية العليا لحقوق الانسان انه خلال الزيارة "ستلتقي بيلاي الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض". كما ستجري محادثات مع وزراء في الجانبين واعضاء في الكنيست ورئيس المحكمة العليا في اسرائيل.ورحبت نحو 10 منظمات فلسطينية غير حكومية بزيارة بيلاي وطالبت لهذه المناسبة بتطبيق تقرير غولدستون الذي صدر في تشرين الاول/اكتوبر 2009.وكان تقرير القاضي الجنوب افريقي ريتشارد غولدستون اتهم اسرائيل وايضا الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة بارتكاب جرائم حرب خلال الهجوم العسكري الاسرائيلي على القطاع بين كانون الاول/ديسمبر 2008 وكانون الثاني/يناير 2009.ودعا تقرير غولدستون الى وجوب ان تحال القضية على المحكمة الجنائية الدولية في عدم اجراء تحقيقات ذات صدقية في غضون ستة اشهر.وفي ايلول/سبتمبر الماضي منح مجلس حقوق الانسان اسرائيل وحركة المقاومة الاسلامية حماس مهلة اطول لاجراء تحقيقات ذات صدقية حول هذه الجرائم.وفي اسرائيل ستزور بيلاي نصب ياد فاشيم في القدس ومدينة سديروت التي تعرضت مرارا لسقوط صواريخ اطلقت من قطاع غزة.وتعرضت الدولة العبرية لانتقادات من قبل هيئات الامم المتحدة الخاصة بحقوق الانسان التي تدين الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة وعدم تعاون اسرائيل مع الخبراء الذين يحققون في انتهاكات مختلفة.القدس (ا ف ب) - وصلت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي مساء الاحد الى اسرائيل في اول زيارة للاراضي الفلسطينية والدولة العبرية بحسب ما اعلن المتحدث باسمها.وزيارتها المستمرة حتى 11 شباط/فبراير ستشمل جولات في غزة والضفة الغربية.وافاد بيان صادر عن المفوضية العليا لحقوق الانسان انه خلال الزيارة "ستلتقي بيلاي الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض". كما ستجري محادثات مع وزراء في الجانبين واعضاء في الكنيست ورئيس المحكمة العليا في اسرائيل.ورحبت نحو 10 منظمات فلسطينية غير حكومية بزيارة بيلاي وطالبت لهذه المناسبة بتطبيق تقرير غولدستون الذي صدر في تشرين الاول/اكتوبر 2009.وكان تقرير القاضي الجنوب افريقي ريتشارد غولدستون اتهم اسرائيل وايضا الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة بارتكاب جرائم حرب خلال الهجوم العسكري الاسرائيلي على القطاع بين كانون الاول/ديسمبر 2008 وكانون الثاني/يناير 2009.ودعا تقرير غولدستون الى وجوب ان تحال القضية على المحكمة الجنائية الدولية في عدم اجراء تحقيقات ذات صدقية في غضون ستة اشهر.وفي ايلول/سبتمبر الماضي منح مجلس حقوق الانسان اسرائيل وحركة المقاومة الاسلامية حماس مهلة اطول لاجراء تحقيقات ذات صدقية حول هذه الجرائم.وفي اسرائيل ستزور بيلاي نصب ياد فاشيم في القدس ومدينة سديروت التي تعرضت مرارا لسقوط صواريخ اطلقت من قطاع غزة.وتعرضت الدولة العبرية لانتقادات من قبل هيئات الامم المتحدة الخاصة بحقوق الانسان التي تدين الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة وعدم تعاون اسرائيل مع الخبراء الذين يحققون في انتهاكات مختلفة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل