المحتوى الرئيسى

تونس تعلق انشطة الحزب الحاكم السابق

02/06 22:49

تونس (رويترز) - قال مصدر في وزارة الداخلية التونسية يوم الاحد ان وزير الداخلية قرر تعليق جميع انشطة حزب التجمع الدستوري الديمقراطي الذي كان يحكم البلاد في عهد الرئيس السابق زين العابدين بن علي وذلك لمنع انهيار الامن في البلاد.وتأتي هذه الخطوة بعد سلسلة أحداث عنيفة قال مسؤولون أمنيون انها جزء من مؤامرة يقوم بها مسؤولون مقربون من بن علي بهدف نشر الفوضى والاستيلاء على السلطة من جديد.وقتل رجل خلال احتجاج في مدينة قبيلي الجنوبية في احدث الاشتباكات التي وقعت على مدى عدة ايام وأثارت تساؤلات بخصوص مدى عودة تونس الى الاستقرار بعد رحيل بن علي.وقال المصدر "قرر وزير الداخلية تعليق جميع انشطة التجمع الدستوري الديمقراطي واجتماعاته واغلاق كل مكاتبه ريثما يصدر قرار قضائي بشأن حله."واضاف أن القرار اتخذ "للضرورة القصوى ولمنع انهيار الامن العام وحماية المصالح العليا للبلاد."وقال المصدر نفسه ان الاشتباكات اندلعت في قبيلي بين الشرطة ومحتجين غاضبين على تعيين وال جديد. وقال المصدر ان القتيل سقط بعد ان اصابته بقنبلة غاز مسيل للدموع.وشهدت تونس اضطرابات استمرت اسابيع الى ان اضطر بن علي الذي حكم تونس 23 عاما الى الفرار الى السعودية. وتبعت رحيله أيام من الفوضى والانفلات الامني.ثم عاد الهدوء تدريجيا لكن العنف عاد للتصاعد مرة أخرى في الايام الاخيرة.وبدأت الاحتجاجات في بلدة سيدي بوزيد يوم الجمعة بعد ان توفي رجلان محتجزان في مركز للشرطة عندما اشتعلت النار فيه. والقي القبض في وقت لاحق على شرطيين فيما يتعلق بوفاة الرجلين.وتوفي شخصان اخران في بلدة الكاف الشمالية يوم السبت عندما فتحت الشرطة النار لقمع احتجاج على الشرطة. وبدأ الاحتجاج عندما صفع ضابط شرطة امرأة على وجهها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل