المحتوى الرئيسى

ماذا يجري امام الجامعة الاميركية في القاهرة بقلم:مازن عبد الجبار

02/06 15:18

ماذا يجري امام الجامعة الامركية في القاهرة سؤال يطرح ذاته لماذا تطلب اميركا حقن الدماء في مصر وقناصوها يطلقون النار على كل من يقترب من الجامعة الاميركية في القاهرة حتى سقط ستة اشخاص بين قتيل وجريح امام بابها في يوم واحد علما بان الاميركان كانوا يقتلون بعض المتظاهرين لاجبار الاخرين على التفرق في العراق ابان احتلاله 2003 بل واطلقت قوات حلفائها النار على متظاهرين في حمزة الشرقي التابعة للديوانية عراق 3/2/2011 دون ان تعترض اميركا اي بموافقتها مامعنى تخلي اميركا عن حلفها مع مبارك بعد رفضه التدخل الاميركي والفاتيكاني في قضايا معينة هل يعني ان اميركا تحدد معالم حلفها مع حلفائها القدامى بما لايحق لها تجاوزه من تلك الملامح ولو قضت على بلادها ما معنى قول فيليب كراوي تعليقا على سؤال عن رد فعل اميركا على اي تحرك ضد بقية حلفائها العرب في المنطقة نحن حلفاء الدول لا الرؤساء علما بان هذا القول لم تثبت صحته يوما ما ما هذا الانقلاب على مبادئهم هل يقصد نحن نتخلى عمن لايسمح لنا بتدمير بلاده مهما قدم لنا من خدمات اخرى او نحن نتخلى عن حلفائنا القدامى الذين لم يعد لهم مكانا في مشروع شرق اوسط جديد خطاب اميركا فيما يتعلق بالقضية المصرية2/2011 تتحكم فيه كلمات حاسمة موجهة من اعلى الى ادنى او من رئيس الى مرؤوس مثل يجب ...على ...لابد من .. ما معنى توجيه الاوامر بهذه الصيغة الاستعلائية ما دخل كلينتون وبايدن واوباما ..الخ في الشؤون المصرية هل تريد اميركا تسيير الاحداث الحالية لصالحها مما يعني تدمير الامة جميعها هل مصر مستعمرة اميركية لتتدخل فيها هذا التدخل السافر علما بان اميركا لاتعرف سوى الظلم والقتل وفناء الشعوب هل تحاول هنا ادعاء الخير لتمرير الشر بما يساعد على تعيين بديل لمبارك لايعترض على مخططاتها التدميرية القائمة على ابادة مسلمي مصر والسودان بالانتخابات المزورة المشابهة لما جرى في العراق وافغانستان بما يمكّن اميركا من تنفيذ الجزء الخاص بمصر من مشروع شرق اوسط جديد الى متى نسمح لاميركا باستغلال ماسينا وترويضها لصالحها وصالح الصهيونية هل نبقى نراقب ما يجري حتى نبكي على الاطلال كما تعودنا هل نيقى نتفرج على الجرائم الاميركية او نهب هبة رجل واحد لابعاد شبح مخططات اميركا والاعيبها بالحقائق وخداع الشعوب بالعزف على وتر الديموقراطية الكاذبة عن اراضينا الى الابد هل كان للاميركان مخطط يقوم على اجبار الجيش المصري ب على دخول ساحة الصراع باكمله لتنفيذ مخطط جهنمي قائم على الاستعانة بملايين قطع السلاح التي خباتها احدى الجهات بمصر هل لذلك علاقة بزيارة وزير الدفاع الفرنسي الى اميركا 4/2/2011ا ربما نستطيع الاستنتاج بتذكر الخطاب الاخير للرئيس الفرنسي بشان مصر قال احد الخبراء نجح الجيش المصري بالسيطرة على الوضع بانزال بعض قواته في ساحة الاحداث مع تقسيمها الى وحدات والوحدات الى مربعات تشمل ارحاء الساحة لكنه ابقى بعض القوات خشية تعرض مصر لتهديد اخر انتهى قوله اذن فالامر بحاجة الى نظرة اكثر شمولية لادراك حقيقة المرحلة التي هي قبل اية امر اخر علما بان انهاء الجهورية الاولى بالكامل دون مقومات او مؤسسات رسمية جاهزة يعني نهاية كل ما يتعلق بها من جيش وداخلية وبقية قطاعات مقومات الحياة اي البدء من صفر فكيف يكون البدء من صفر بل تحت الصفر بالانشغال بتصفية الحسابات في بلد فقير مثل مصر اذا كان يعني الويل والثبور في البلدان الغنية مازن عبد الجبار ابراهيم العراق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل