المحتوى الرئيسى

محلل أمريكى يدعو لتقييم منصف للوضع الاقتصادى المصرى

02/06 12:07

دعا جيرالد ليونز، كبير المحليين الاقتصاديين فى بنك ستاندرد تشارترد، إلى إجراء تقييم منصف للوضع الاقتصادى المصرى، قائلا: إن لدى مصر إمكانيات كبيرة للنمو الاقتصادى، مرتبطة بالأسواق الأوروبية التى تتصل القاهرة بها عبر مجموعة من اتفاقيات التجارة الحرة. وقال ليونز لشبكة CNN : إن حقيقة الأوضاع المضطربة فى البلاد سببها أزمة اقتصادية تتعلق بالبطالة والتضخم انفجرت بشكل سياسى، مشيرا إلى أن الأمور الأساسية فى الاقتصاد، وعلى رأسها سبل معالجة البطالة ومواجهة التضخم، "هى التى سببت تدهور الأوضاع والتحركات الشعبية فى تونس ومصر". وأضاف المحلل الاقتصادى لبرنامج "أسواق الشرق الأوسط CNN": القاعدة هى أن الاقتصاد السليم ينتج سياسة سليمة والاقتصاد السيئ لا ينتج عنه إلا سياسة سيئة، وعندما لا يتمكن الاقتصاد من تلبية الاحتياجات العادية للناس، ويتفاقم الوضع بسبب عوامل خارجية، مثل موجة ارتفاع الأسعار الغذائية العالمية، تظهر حالات التململ الشعبية، لذا أظن أن هذه أزمات اقتصادية تفجرت على شكل صراع سياسى". وبسؤاله عن مستقبل الاقتصاد المصرى الذى حقق نمواً كبيراً خلال الأعوام الخمسة المقبلة، وتوّجها باتفاقيات تحرر التجارة مع الكثير من الدول، قال ليونز: إن إمكانيات النمو المستقبلية للاقتصاد المصرى "لا ترتبط بعلاقات القاهرة مع بالمنطقة، بل باتفاقيات التجارة مع دول أوروبا التى تمثل السوق الأوسع لمصر". ولفت إلى أن الاستفادة من عوامل القوة هذه لا تتم إلا بعد الاعتناء بأساسيات الاقتصاد المحلى، عبر خلق الوظائف ومكافحة التضخم وارتفاع أسعار الغذاء، قائلا: "يجب علينا بدلا من الذعر حيال مستقبل مصر أن نقوم بتقييم عادل للأوضاع، فهذا الاقتصاد حقق نتائج جيدة، ولكن هناك مشاكل جرى الإشارة إليها، ولا يوجد ما يدل على أن القاهرة لن تعالجها".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل