المحتوى الرئيسى

برلمان أفغانستان يعقد أولى جلساته برئاسة كرزاي

02/06 12:08

يأتي ذلك في خضم التوتر السياسي بين الرئيس والنواب والذي عمق من الازمة السياسية في البلاد. وقد تم نشر قوات اضافية من الشرطة حول مبنى البرلمان غرب العاصمة كابول, كما اقيم المزيد من نقاط التفتيش في انحاء المدينة. جاء تشديد الاجراءات الامنية في اعقاب تصعيد جماعة طالبان المتمردة هجماتها في انحاء شتى من البلاد منذ الثامن عشر من شهر سبتمبر الماضي.كان الرئيس الافغاني أرجأ افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة حتى الثاني والعشرين من فبراير المقبل, غير انه وافق في نهاية المطاف على انعقادها اليوم تحت رئاسته, بعدما هدد نواب , يتردد انهم مدعمون من الغرب, بعقد الجلسة الاولى بدونه. وقال كرزاي امس الثلاثاء خلال اجتماع مع المرشحين الخاسرين في الانتخابات, والذين رفضوا النتائج التي اعلنتها السلطات المعنية, انه وافق على الموعد الجديد بعدما شعر أن الدول الغربية تحاول ان تخلق ازمة في البلاد عبر استفزاز النواب ضده. كان مبعوث الامم المتحدة لافغانستان, ستافان ميستورا, عقد لقاءات مع النواب الفائزين في البرلمان خلال الايام الثلاثة الماضية حيث دعا الرئيس الافغاني الى افتتاح الدورة البرلمانية "في اقرب وقت ممكن". وقد جاءت طلبات مماثلة من الولايات المتحدة ومسئولي حلف شمال الاطلسي الناتو.وفي سياق متصل, قرر كرزاي الاحتفاظ بالمحكمة الخاصة التي كان شكلها من اجل التحقيق في مزاعم حدوث تلاعب في الانتخابات, في خطوة جاءت ضد رغبة نواب البرلمان الجديد.يشار الى انه تم استبعاد حوالي 25 في المئة من اجمالي اصوات الناخبين التي بلغت 5 ملايين صوت, بعدما اكتشف انها مزورة, وتم الاعلان عن النتائج النهائية للانتخابات في نوفمبر الماضي .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل