أسباب الصداع النصفي للحامل وطرق علاجه

أسباب الصداع النصفي للحامل وطرق علاجه

أسباب الصداع النصفي بشكل محدد ودقيق غير معروفة حتى الآن، وعلى الرغم من ذلك فقد صرح العديد من الأطباء
أن الصداع النصفي يحدث بسبب بعض التغييرات في مسارات الأعصاب والكيمياء العصبية وتدفق الدم في المخ،
كما يعتقد الباحثون أن خلايا الدماغ المفرطة في التحفيز تحفز إطلاق المواد الكيميائية،
التى تتسبب بدورها في تهيج الأوعية الدموية على سطح الدماغ، وهذا بدوره يؤدي إلى تضخم الأوعية الدموية
وتحفيز استجابة الألم، وهناك اعتقادًا سائدًا أن هرمون الاستروجين يلعب دورًا في الصداع النصفي،
لهذا السبب غالبًا ما يؤدي الحمل والحيض وانقطاع الطمث إلى التسبب في الصداع النصفي لدى المرأة،
فقد صرح بعض الأطباء أن ناقل السيروتونين العصبي له دور رئيسي في الصداع النصفي،
وفي هذا المقال تقدم لكم “تريندات” أسباب الصداع النصفي للحامل وبعض طرق علاجه المنزلية.

أسباب الصداع النصفي للحامل

أسباب الصداع النصفي للحامل وطرق علاجه

  • نتيجة لوجود علاقة وثيقة بين الصداع النصفي لدى النساء وتغير الهرمونات،
    فمن المتوقع أن تتعرض المرأة الحامل للإصابة به في فترة الحمل وخاصة في الفترات الأولى.
  • ولا تتوقف أسباب الصداع النصفي للحامل على تغييرات الهرمونات فقط، فقد تعود أسبابه إلى بعض العوامل الآخرى.
  • ويعد التوتر والقلق الذى تعاني منه الأم نتيجة للخوف على صحة الجنين من أكبر العوامل النفسية،
    التى قد تتسبب في الصداع النصفي للحامل.
  • كما قد تؤدي قلة النوم التى تعاني منه الأم طوال فترة الحمل وأساليب التغذية الخاطئة،
    إلى تعرض الأم للإصابة بالصداع النصفي.

علاجات منزلية للصداع النصفي للحامل

أسباب الصداع النصفي للحامل وطرق علاجه

  • نقدم لك عزيزتي الأم في هذا المقال، بعض العلاجات المنزلية الآمنة للصداع النصفي في فترة الحمل، مثل:
  • الاستحمام بالماء البارد، ويعد أشهر العلاجات المنزلية لعلاج الصداع النصفي للحامل وغيرها.
  • الاستلقاء في ضوء خافت وتنظيم التنفس ومحاولة الاسترخاء.
  • حاولى أن تنالى قسطًا جيدًا من النوم غير المتقطع.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة المناسبة للحمل، بعد استشارة الطبيب.
  • القيام ببعض الكمادات الدافئة أو الباردة على جانبي الرأس والعيون،أو على طول الجزء الخلفي من الرقبة،
    وتعد تلك الطريقة من أفضل الطرق لتخفيف الألم المرتبط بالصداع النصفي.
  • كما يفضل أن تبتعد المرأة الحامل عن جميع مسببات التوتر والقلق طوال فترة الحمل.
  • وتناول الخضروات والفاكهة، وبعض الأطعمة المغذية، والحرص على شرب الماء بشكل منتظم.

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *