دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان “اللَّهُمَّ نَبِّهْنِي فِيهِ لِبَرَكَاتِ أَسْحَارِهِ”

دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان

نعرض لكم دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان الكريم، فمع اقتراب الثلث الأخير من شهر رمضان الكريم، يسعى  الجميع للحاق ما تبقى من شهر رمضان في الدعاء والصلاة والصدقات، وسائر الأعمال الصالحة، ولا سيما الدعاء، فالدعاء يعد من أعظم العبادات، على الرغم من سهولته وعدم تقيده بزمان أو مكان، وذلك لما فيه من خصوصية بين العبد وربه، فينبغي أن يطلب العبد من ربه ويلح في الدعاء ولا يستعجل الاستجابة
لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “يُسْتَجَابُ لِلْعَبْدِ مَا لَمْ يَدْعُ بِإِثْمٍ أَوْ قَطِيعَةِ رَحِمٍ، مَا لَمْ يَسْتَعْجِلْ
قِيلَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ ، مَا الاسْتِعْجَالُ ؟ قَالَ: يَقُولُ: قَدْ دَعَوْتُ، وَقَدْ دَعَوْتُ
فَلَمْ أَرَ يَسْتَجِيبُ لِي، فَيَسْتَحْسِرُ عِنْدَ ذَلِكَ وَيَدَعُ الدُّعَاءَ”. رواه البخاري
وفيما يلي نعرض إليكم دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان مكتوب.

دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان :

دعاء اليوم الثامن عشر من شهر رمضان :

” اللَّهُمَّ نَبِّهْنِي فِيهِ لِبَرَكَاتِ أَسْحَارِهِ، وَنَوِّرْ قَلْبِي بِضِيَاءِ أَنْوَارِهِ، وَخُذْ بِكُلِّ أَعْضَائِي إِلَى اتِّبَاعِ آثَارِهِ،
يَا مُنَوِّرَ قُلُوبِ الْعَارِفِينَ”.

ثواب هذا الدعاء :

“مَنْ دَعَا بِهِ أُعْطِيَ ثَوَابَ أَلْفِ نَبِيٍّ”.

أفضل أوقات الدعاء :

  • تعد أفضل أوقات إستجابة الدعاء في الثلث الأخير من الليل.
  • وعند الآذان، والوقت بين الأذان وإقامة الصلاة.
  • كما أن وقت السجود، وبعد الانتهاء من الصلاة من الأوقات التى يزيد فيها رجاء الإجابة.
  • كما أن وقت الإفطار من الصيام، من أكثر أوقات إجابة الدعاء.
  • وقد وردت العديد من الأحاديث التى تشير إلى وجود ساعة إجابة يوم الجمعة، وقد اختلف العلماء
    في تحديدها وذلك لاختلاف الأحاديث في ذلك، ففي بعض الروايات أنها من حين صعود الإمام
    إلى أن تقضى الصلاة،  وفي بعضها أنها آخر ساعة بعد العصر، لذلك يفضل الاجتهاد في الساعتين.

من أدعية شهر رمضان :

  • “اللهم وقد حضر أول يوم (أو ثاني أو ثالث …إلخ ) من شهر رمضان و قد فرضت علينا صيامه و أنزلت فيه
    القرآن هدى للناس و بينات من الهدى و الفرقان فاللهم أعنا على صيامه و قيامه و تقبله منا
    و تسلمه منا و سلمه لنا في يسر من و عافية يا أكرم الأكرمين و إنك على كل شيء قدير”
  • “اللهم قربنا فيه إلى مرضاتك و جنبنى فيه من سخطك و نقماتك و وفقني فيه إلى قراءة آياتك برحمتك يا أرحم الراحمين”
  • “اللهم زيني فيه بالستر و العفاف و استرني فيه بلباس القنوع و الكفاف و احملني فيه على العدل و الإنصاف و أمني فيه من كل ما أخاف و ارزقني فيه ذكرك دائماً يارب العالمين”
  • “اللهم إنا نسألك باسمك العظيم الأعظم ، الذي إذا دعيت به أجبت ، و إذا سئلت به أعطيت ،
    و بأسمائك الحسنى كلها ما علمنا منها و ما لم نعلم ، أن تستجيب لنا دعواتنا ،
    و تحقق رغباتنا ، و تقضي حوائجنا ، و تفرج كروبنا ،
    و تغفر ذنوبنا ، و تستر عيوبنا ، و تتوب علينا ، و تعافينا و تعفو عنا ، و تصلح أهلينا و ذريتنا ،
    و ترحمنا برحمتك الواسعة ، رحمة تغنينا بها عن رحمة من سواك” .
  • “اللهم توفنا مسلمين ، و أحينا مسلمين ، و ألحقنا بالصالحين ، غير خزايا ولا مفتونين يا الله .
  •  اللهم زدنا ولا تنقصنا ، و أكرمنا ولا تهنا  ، و أعطنا ولا تحرمنا ، و آثرنا ولا تؤثر علينا ، و ارضنا و ارض عنا يا أرحم الراحمين”.
  • “اللهم قلل عثراتنا ، و اغفر زلاتنا ، و كفر عنا سيئاتنا ، و توفنا مع الأبرار ، يا عزيز يا غفار.”

اقرأ أيضًا: (أفضل أدعية رمضان)

You May Also Like

About the Author: Manar Maher

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *