ما هو ielts و مما يتكون هذا الإختبار و كيف تعد نفسك له ؟

يُطرح هذا السؤال يوميا مئات المرات ما هو ielts و هل هو اختبار يشبه اختبار اللغة الإنجليزية التقليدى و كيف يمكن أن يفيدنى من هذا الإختبار فى حياتي و هل هو من الضروري إجراؤه سوف نحاول الإجابة على كل هذه الأسئلة فى هذا المقال لمساعدتك على تكوين صورة شاملة عن اختبار الآيلتس و الاستعداد الجيد له .

ما هو ielts و ما هو تعريفه ؟

اختبار ال ielts يندرج تحت بند إختبارات الكفاءة Proficiency tests و الغرض منها تحديد كفاءتك
في اللغة الإنجليزية لأسباب الهجرة أو العمل أو الدراسة .
يشترك في هذا التعريف اختبارات أخرى ، لعل أشهرها في الوطن العربي هو التويفل Toefl
أمريكي المنشأ ugn عكس الـ IELTS البريطاني .
يقيس الإختبار مهاراتك اللغوية الأربعة (التحدث ، الاستماع ، القراءة و الكتابة) و يحددها بدقة
على مقياس من صفر إلى تسعة بجانب score شامل على نفس المقياس حيث يشير الصفر إلى
عدم محاولة الإجابة على الإطلاق و التسعة إلى الإجادة المُثلى للغة الإنجليزية .
يمكن أيضا الحصول على أنصاف الأرقام (6.5 على سبيل المثال)

أنواع اختبار ielts :

هناك نوعان للإختبار : عام General ، و أكاديمي Academic.
يتحدد نوع الإمتحان حسب الغرض المطلوب من أجله .
بشكل عام ، الإختبار العام يكون مطلوبا لأغراض الهجرة و يطلبه أيضا بعض أرباب العمل .
أما الأكاديمي فهو للدراسة في بعض المؤسسات التعليمية داخل الوطن أو خارجه.

يفضل بعض الناس إختبار ال ـIELTS عن TOEFL لعدة أسباب ليس أقلها أن إختبار المحادثة في الأول
يكون أمام شخص ذي لحم و دم ، عكس ال TOEFL الذي يتعين عليك فيه تسجيل كلامك على جهاز كمبيوتر .
هذا بالإضافة إلى أن إمتحان IELTS تستخدم فيه الورقة و القلم على عكس ال TOEFL الذي تتعامل فيه مع الشاشة و لوحة المفاتيح .

لماذا اختبار الآيلتس ؟

                    

  1. مقبول عالمياً : نتائج إختبارات الآيلتس تطلبها المؤسسات التعليمية و أصحاب العمل في العديد من دول العالم ،
    من بينها الولايات المتحدة الأمريكية و كندا و المملكة المتحدة و أستراليا و نيوزيلاندا و أيرلندا ،
    كذلك فإن نتائج اختبارات الآيلتس تطلبها جهات العمل ، و سلطات الهجرة و غيرها من المؤسسات الحكومية في الشرق الأوسط و العالم .
    و هناك 10.000 مؤسسة و معهد تقبل نتائج امتحانات الآيلتس في أكثر من 140 دولة
    على مستوى العالم .
  2. متاح على مدار العام : يعقد اختبار  ielts  بعدد 48 مرة على مدار العام في أكثر من
    1.100 مركز لاختبارات الآيلتس منتشر على مستوى العالم .
  3. اختبار عادل و نزيه : اختبار الآيلتس يتيح لك الفرصة كي تقدم أفضل ما لديك خلال الامتحان ،
    في جو من الهدوء ، بلا مقاطعات ، كما أن اختبار المحادثة يجريه لك واحد من الممتحنين
    المدربين على اختبارات الآيلتس .
  4. اختبار سريع : مدة امتحان الآيلتس أقل من 3 ساعات ، كما أن نتائج الاختبار تظهر بعد 13 يوماً من إجرائه.
  5. اختبار يحترمه الجميع : اختبار الآيلتس هو نتاج شراكة عالمية بين مجموعة من الهيئات التعليمية
    المرموقة على مستوى العالم ، و هي : المركز الثقافي البريطاني ، و آي دي بي آيلتس أستراليا ،
    و امتحانات كامبريدج لتقييم اللغة الانجليزية.
  6. الامتحان المناسب لطموحاتك : يساعدك الإعداد لامتحان الآيلتس على تحسين
    المهارات اللغوية التي تحتاجها للنجاح في أغراض العمل و الدراسة في الخارج .
  7. امتحان دولي : يقبل اختبار الآيلتس التحدث و الكتابة باللهجتين البريطانية و الأمريكية ،
    كما يتضمن الامتحان أسئلة عادلة لجميع المتقدمين .

ما الفرق بين امتحان ال IELTS و ال TOEFL ؟

بداية ، بناء الدرجات فى اختبار ال TOEFL مختلف عن مثيله فى الIELTS   ، فاختبار الIELTS  يكون تدريج الدرجات من 1 الى 9 ،
في حين ان التوفل يعطى أرقاما أكبر يجمعها من الأقسام الأربعة للإمتحان.

إختلاف آخر جوهري ، أن اختبار المحادثة في الIELTS  ، يكون من خلال محادثة شفهية حقيقية
وجها لوجه بينك و بين الممتحن ، في حين أنه فى اختبار ال TOEFL  يتم تسجيل المحادثة
عبر الميكروفون و تقييمها لاحقا .. و أيضاً بالنسبة للتوفل ، فيُمكنك إجراء الإختبار كاملاً عبر شبكة الإنترنت
Computer Based Test ) و هو بالطبع الخيار الذي يلقى إقبالاً أكبر من قبل الطلاب الدوليين..

إختبار الIELTS   أكثر شهرة فى المملكة المتحدة و أوروبا مقارنة بالTOEFL  الذي يعتبر أكثر قبولا في أمريكا و كندا و أستراليا و مع ذلك فالعديد من الجامعات الدولية تقبل كلا الشهادتين ، فالهدف من كلا الإختبارين واحد ،
و هو إثبات كفاءة الطالب اللغوية و قدرته على التأقلم مع الدراسة الإنجليزية و المجتمع الجامعي
و يعتمد على إختيار الطالب بالأساس على وجهته الدراسية ، ال TOEFL   يعطي الإختيار أن تأخذ الإختبار عبر الإنترنت ،
و بالتالى يكون مناسبا و سهلاً أكثر لبعض الطلبة الذين يعيشون فى مناطق مختلفة حول العالم .

ما هو أكبر  تحد من  قد تواجهة في إمتحان ielts ؟

أكبر عدو للحصول على score الذي تريده هو «الاستعجال» ، كل الناس تريد أن تحصل على score بين 7 و 7.5 ،
و تريد هذا خلال شهر ، هذا في الأغلب الأعم و ببساطة ليس ممكناً .
أنصحك أن تصنف اختبار IELTS كهدف متوسط المدى و أن ترتب حياتك مسبقاً بحيث يمكنك
التنبؤ بمتى ستحتاج هذا الاختبار ، و من ثم متى يمكنك البدء في التحضير له .

مم يكتون اختبار ielts ؟

                  

مهارات الاستماع :

مدة الإمتحان : 30 دقيقة

اختبار مهارات الاستماع واحد في كل من اختبار الآيلتس الأكاديمي و الآيلتس العام.
يتكون اختبار مهارات الاستماع في امتحان الآيلتس من أربع محادثات مسجلة يقوم بها أشخاص ممن تكون اللغة الإنجليزية
هي لغتهم الأم ، حيث يطلب من الشخص المتقدم للإمتحان أن يستمع لكل واحدة من تلك المحادثات
ثم يجيب على الأسئلة الخاصة بها في ورقة الأسئلة .
تتضمن تلك الأسئلة أسئلة إختبار القدرة على فهم الأفكار الرئيسية و المعلومات الواقعية المفصلة ،
و القدرة على فهم آراء و مواقف المتحدثين ، و القدرة على فهم الغرض من المحادثة ، و القدرة على
متابعة تطور الأفكار ، و تستخدم في تلك المحادثات مجموعة متنوعة من الأصوات و اللهجات المحلية للغة الإنجليزية.
يستمع الشخص لكل محادثة مرة واحدة ولا يتم تكرار المحادثة مطلقاً بعد ذلك ، و تتكون المحادثات الأربعة التي يشتمل عليها الامتحان مما يلي:
  • القسم الأول :  محادثة بين شخصين في سياق حوار اجتماعي يومي ، على سبيل المثال محادثة في مكان السكن.
  • القسم الثاني : خطاب فردي (مونولوج) في سياق اجتماعي يومي ، على سبيل المثال كلمة حول المرافق المحلية.
  • القسم الثالث : محادثة بين ما يقرب من أربعة أشخاص تدور في إطار تعليمي أو تدريبي ، على سبيل المثال نقاش بين أستاذ جامعي و طالب حول أحد الفروض أو المهام.
  •  القسم الرابع : خطاب فردي (مونولوج)  حول موضوع أكاديمي ، على سبيل المثال محاضرة في الجامعة.

مهارات القراءة :

مدة الامتحان : 60 دقيقة

يتكون إختبار مهارات القراءة في امتحان الآيلتس من 40 سؤالاً ، و تهدف تلك الأسئلة إلى إختبار مهارات القراءة
لدى المتقدم للامتحان ، و تحديداً إختبار القدرة على فهم المعنى ، و إختبار القدرة على فهم الأفكار الأساسية ،
و القراءة بمجرد النظر ، و فهم الحجج المنطقية ، و فهم وجهة نظر الكاتب و إتجاهاته و الغرض من الكتابة .

مهارات الكتابة :

مدة الامتحان : 60 دقيقة

تتكون موضوعات أسئلة اختبار مهارات الكتابة في امتحان الآيلتس العام من الموضوعات العامة . و يتكون الإختبار من سؤالين :

  • السؤال الأول : يتحدث عن موقف أو حالة ، و يطلب من الشخص كتابة خطاب لطلب معلومات
    متعلقة بذلك الموقف أو لشرح ذلك الموقف . و قد يكون الخطاب شخصياً أو رسمياً أو شبه رسمي.
  • السؤال الثاني : يطلب من الشخص كتابة مقال رداً على وجهة نظر أو حجة أو مشكلة معينة ،
    و في هذه الحالة يمكن أن تتم كتابة المقال بطريقة أقل رسمية من تلك الطريقة التي يجب أن
    يكتب بها المقال في السؤال الثاني من اختبار القراءة في الآيلتس الأكاديمي .

مهارات التحدث :

مدة الامتحان: من 11 إلى 14 دقيقة

اختبار المحادثة واحد في كل من اختبار الآيلتس الأكاديمي والآيلتس العام.

يهدف اختبار المحادثة في امتحان الآيلتس إلى تقييم قدرة الشخص على استخدام اللغة الإنجليزية كلغة حوار، ويستغرق الاختبار ما بين 11 إلى 14 دقيقة، ويتم تسجيل المحادثة بين الشخص المتقدم للامتحان والممتحن.

يتكون إختبارالمحادثة في امتحان الآيلتس من ثلاثة أجزاء :
  • الجزء الأول : يطلب من الشخص الإجابة عن بعض الأسئلة العامة عن نفسه ، و بعض الموضوعات المألوفة ،
    مثل المنزل ، و الأسرة ، و العمل ، و الدراسة ، و الإهتمامات .
    يستغرق هذا الجزء من 4 إلى 5 دقائق.
  • الجزء الثاني : تقدم للشخص بطاقة و يطلب منه الحديث حول موضوع معين .
    يعطى الشخص فرصة دقيقة واحدة للتحضير قبل أن يبدأ الكلام لمدة دقيقتين ،
    ثم يقوم المحاور بسؤال الشخص سؤال واحد أو سؤالين حول ذلك الموضوع لاختتام هذا الجزء من الامتحان.
  • الجزء الثالث : يقوم الممتحن بسؤال الشخص عدة أسئلة أخرى عن نفس موضوع الحوار في الجزء الثاني ،
    و ذلك بهدف إعطاء الشخص الفرصة لمناقشة المزيد من الموضوعات و الأفكار المجردة .
    يستغرف هذا الجزء 4 إلى 5 دقائق.

ملحوظة : يجري اختبار المحادثة بطريقة لا تسمح للشخص بالتدرب على إجابات معينة قبل الامتحان .

You May Also Like

About the Author: Ghadeer adel