ما هي فائدة الدعاء للمتوفى و لماذا ندعو له بعد وفاته ؟

عن الدعاء للمتوفى : في هذه الدنيا كتب علينا الموت كما كتبت علينا أيضا الحياة فكل ابن آدم فانٍ ولا يدوم سوى وجه الله تعالى
عند موت الإنسان ذلك لا يعنى انتهاء أعماله فى الدنيا فهناك أعمال يعود ثوابها غلى الميت حتى بعد وفاته

الدعاء بعد واحدة من النعم التي أنعم الله علينا بها في الدنيا لنستطيع طلب الأشياء التي في صدورنا و نتواصل به مع أحبائنا المتوفين منه و الموجودين على وجه هذه الحياة ، فرغم اختلاف الناس فى لغتهم و أشكالهم و ثقافاتهم إلا أن جميعنا ندعو الله عز وجل
و كل شخص له أسلوبه الخاص و طريقته للتعبير عما يحتاجه لله عز وجل

الدعاء للمتوفى :

            

قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) : ” إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث ( صدقه جارية أو علم ينتفع به أو
ولد صالح يدعو له ) ” ، و بالتالي فإن الصدقة الجارية التي يقوم بأدائها أهل المتوفى نيابة عنه يصل ثوابها له ،
و العلم الذي ينفع الناس يصل للمتوفى ثوابه أيضا و كل هذا يعد قليلاً جدا بالنسبة لدعاء الولد الصالح ،
هنا تظهر فائدة الدعاء للميت بشكل واضح و جلي خصوصا إذا كان من يدعو له هو إبنه .

ما هي واجباتنا نحو المتوفي ؟

لدينا عدة أشياء نفعلها لنساعد الشخص المتوفي و من أه هذه الأشياء الدعاء للمتوفى ،
حيث أن دعاءنا له يخفف عنه ما هو فيه ، فالميت يكون مقيدا في قبره و دعاؤك له هو الذي يحرره ،
إذا صح التعبير فالميت يصبح في هذه الحالة عاجزا عن الصلاة و الدعاء
و ما إلى ذلك من واجبات دينية لم يعد قادرا على أدائها الآن.

ولا يقتصر الأمر على الدعاء فقط ، بل هناك أشياء أخرى يمكن أن نقوم بها للشخص المتوفى
يصل ثوابها إليه و منها مثلا “الصدقة” ، فالصدقة هي نعمة من الله بها علينا حتى تصير تأديتها ثوابا لنا بعد موتنا ،
و هي من أفضل الأشياء التي تستطيع أن تقدمها للمتوفى أيضاً حيث أن ثوابها كبير جدا عند الله.

و بالتالي يجب علينا أن نتصدق دائما ولا نقتصر الصدقة على الأموات فقط أو عند حالات الوفاة فقط ،
حيث أنها تنفع الحي و الميت ، و يمكنك أيضا أن تستغفر له دائما فما أجمل الاستغفار حيث أنه يزيد الرزق
و ييسر الأمور و قد قال تبارك و تعالى في كتابه العزيز ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً
يرسل السماء عليكم مدراراً و يمددكم بأموال و بنين و يجعل لكم جنات و يجعل لكم أنهاراً ).

فالاستغفار متاح في كل الأوقات و لكن يجب أن تستغفر الله عند فعل الذنب و من المستحب أن تستغفر الله
بعد الأعمال الصالحة، مثل أن تستغفر الله ثلاثا بعد كل صلاة و بعد أداء الحج ، و مستحب أيضا عند الأسحار
حيث أن الله تبارك و تعالى قد أثنى على المستغفرين في الأسحار و يساعدك الاستغفار على طرد الشيطان
و إبعاده عنك و يزيل ما تحمله من هموم و يجلب لك الرزق و يشغلك عن النميمة
و يساعدك أيضا على الإكثار من ذكر الله و القرب منه.

هل ينفع المتوفى الحج و الصدقة ؟

روى أبو داود و غيره : أن العاص بن وائل السهمي أوصى أن يعتق عنه مائة رقبة ، فأعتق ابنه هشام خمسين رقبة ،
و أراد ابنه عمرو أن يعتق عنه الخمسين الباقية ، قال : “حتى أسأل رسول الله  ( صلى الله عليه وسلم ) ”
فأتى النبي فقال : ” يا رسول الله إن أبي أوصى أن يعتق عنه مائة رقبة ، و إن هشاما أعتق عنه خمسين ،
و بقيت خمسون ، أفأعتق عنه؟ قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) : ” إنه لو كان مسلما فأعتقتم أو تصدقتم عنه
أو حججتم عنه بلغه ذلك ” ، و يؤكد لنا هذا الحديث أن عتق الرقبة و الصدقة و الحج ينفعون المسلم.

ثانياً : هل ينفع الدعاء للمتوفى ؟

                  

مما لا شك فيه أن دعاءنا يصل للميت و ينفعه حيث قال الله تبارك و تعالى في كتابه العزيز
” والذين جآءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا و لإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل
في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنآ إنك رءوف رحيم “.

و قد قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) : “دعوة المرء المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابة ،
عند رأسه ملك موكل ، كلما دعا لأخيه بخير قال الملك الموكل به ، آمين و لك بمثل”
، و قد بين لنا هذا الحديث أهمية و فضل الدعاء
للغير فكل دعوة بالخير يكون لك بمثلها و ذلك تأكيدا على أن ديننا دين يسر
و ليس عسر فالمسلم يحب الخير لغيره
لأنه يعلم أن الله يكتب له خيراً مماثلاً لما تمناه لغيره فتكون العلاقة
هنا قوية حيث أنها علاقه تبادلية يتبادل فيها المسلم الخير مع أخيه المسلم .

من أفضل الدعاء للمتوفى :

  • اللهم اجعله في بطن القبر مطمئنا و عند قيام الشهادة آمنا و بجود رضوانك واثقاً و إلى أعلى
    علو درجاتك سابقا، اللهم اجعل عن يمينه نورا وعن شماله نورا ومن أمامه نورا ومن فوقه نورا حتى تبعثه آمنا مطمئنا في نور من نورك.
  •  اللهم انظر إليه نظرة رضا فإن من تنظر إليه نظرة رضا لا تعذبه أبداً ، اللهم أسكنه فسيح الجنان و اغفر له يا رحمن، اللهم احشره مع المتقين إلي الرحمن وافداً يا أرحم الراحمين .

You May Also Like

About the Author: Ghadeer adel